الأمم المتحدة: الدستورية السورية 'مخيبة للآمال'

الأمم المتحدة: الدستورية السورية 'مخيبة للآمال'

الأمم المتحدة, الحل السياسي

24/06/43 05:03:00 ص

الأمم المتحدة : الدستورية السورية 'مخيبة للآمال'

أكدت الأمم المتحدة أن عمل اللجنة الدستورية السورية 'لا يزال مخيّبا للآمال'، مشيرة إلى عدم وجود جهة أو مجموعة جهات فاعلة قادرة على تحديد مسار الصراع أو حسم نتائج

لندن- عربي210لا يرى السوريون أي تقدم ملموس نحو حل سياسي - جيتيأكدت الأمم المتحدة أن عمل اللجنة الدستورية السورية"لا يزال مخيّبا للآمال"، مشيرة إلى عدم وجود جهة أو مجموعة جهات فاعلة قادرة على تحديد مسار الصراع أو حسم نتائجه.وقال المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، في إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، إن"الحل العسكري في سوريا بالفعل يظل ضربا من الخيال، مضيفا:"لا يرى السوريون أي تقدم ملموس نحو حل سياسي".

واعتبر بيدرسون أن التحدي الحالي هو التأكد من أن وفود اللجنة الدستورية لا تقدم نصوصا دستورية فحسب، بل إنها على استعداد أيضا لتعديلها في ضوء المناقشات، لمحاولة إيجاد أرضية مشتركة، أو على الأقل تضييق مساحة الاختلافات.وشدد على الحاجة إلى عملية صياغة مثمرة وفقا لولاية اللجنة الدستورية، كما أبدى استعداه لعقد الدورة السابعة من اجتماعات اللجنة في جنيف حالما يتم التوصل إلى تفاهمات.

اقرأ أكثر: عربي21 »

تبون يدعو رجال الأعمال الأتراك للاستثمار الزراعي في الجزائر

الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون لفت إلى وجود مساحات شاسعة من الأراضي الجاهزة للزراعة في الجزائر بانتظار من يستثمرها.. - وكالة الأناضول اقرأ أكثر >>

واشنطن: تصرفات روسيا تجاه أوكرانيا تضرب صميم ميثاق الأمم المتحدةقالت الولايات_المتحدة الأمريكية، إن التصرفات الروسية تجاه أوكرانيا 'تضرب صميم ميثاق الأمم_المتحدة'، مشددةً على أن الدبلوماسية هي الحل للأزمة المندلعة بين موسكو وكييف وفق المندوبة الأمريكية لدى المنظمة الدولية ليندا غرينفيلد

الأمم المتحدة: ندين استهداف متظاهري السودان بالذخيرة الحيةأدانت الأمم_المتحدة، الإثنين، 'استمرار استهداف المتظاهرين في السودان بالذخيرة الحية'، مؤكدة 'حق السودانيين في النزول للشوارع والتظاهر السلمي'. حق حماية عملاء النظام الدولي هذا هو الاصح

الأمم المتحدة: الهجمات الحوثية ضد السعودية والإمارات تتزايد بشكل مقلقصحيفة إلكترونية سعودية تم تأسيسها عام 2007م تهتم بنشر الأخبار المحلية والمنافسة في سبق الأخبار بمهنية ومصداقية وموضوعية R Re Yt

الأمم المتحدة تجدد إدانتها لاستخدام الذخيرة الحية في مظاهرات السودانأعرب المتحدث الرسمي باسم الأمم المتحدة ، ستيفان دوجاريك، خلال المؤتمر الصحفي اليومي عن إدانة الأمم المتحدة لاستخدام الذخيرة الحية خلال المظاهرات التي شهدها السودان.

الأمم المتحدة: ملايين الأفغان يعانون من الجوع الأمم المتحدة : ملايين الأفغان يعانون من الجوع صحيفة_اليوم مستقبل_الإعلام_يبدأ_من_اليوم

كأس الأمم الأفريقية 2022: السنغال تتأهل إلى ربع النهائي بعد فوز باهت على الرأس الأخضرقاد نجم ليفربول الإنكليزي ساديو مانيه منتخب بلاده السنغال الثلاثاء إلى ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية 2022 لكرة القدم المقامة في الكاميرون بتسجيله الهدف الأول...

الأمم المتحدة: الدستورية السورية "مخيبة للآمال" لندن- عربي21 0 لا يرى السوريون أي تقدم ملموس نحو حل سياسي - جيتي أكدت الأمم المتحدة أن عمل اللجنة الدستورية السورية"لا يزال مخيّبا للآمال"، مشيرة إلى عدم وجود جهة أو مجموعة جهات فاعلة قادرة على تحديد مسار الصراع أو حسم نتائجه. وقال المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، في إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي، الأربعاء، إن"الحل العسكري في سوريا بالفعل يظل ضربا من الخيال، مضيفا:"لا يرى السوريون أي تقدم ملموس نحو حل سياسي". واعتبر بيدرسون أن التحدي الحالي هو التأكد من أن وفود اللجنة الدستورية لا تقدم نصوصا دستورية فحسب، بل إنها على استعداد أيضا لتعديلها في ضوء المناقشات، لمحاولة إيجاد أرضية مشتركة، أو على الأقل تضييق مساحة الاختلافات. وشدد على الحاجة إلى عملية صياغة مثمرة وفقا لولاية اللجنة الدستورية، كما أبدى استعداه لعقد الدورة السابعة من اجتماعات اللجنة في جنيف حالما يتم التوصل إلى تفاهمات. ودعا المبعوث الأممي إلى إجراء"محادثات دبلوماسية جادة" بشأن مجموعة من الخطوات التي من شأنها أن تساهم في تغيير ديناميكيات النزاع، وبناء بعض الثقة بين السوريين والشركاء الدوليين، وإحراز تقدم خطوة بخطوة وخطوة مقابل خطوة، في إطار تنفيذ القرار 2254.   اقرأ أيضا: معارضة سوريا تستنكر تصريحات بيدرسون.. ماذا عن"الدوحة"؟ وأعرب عن ترحيبه بأي أفكار جديدة في مجالات مثل ملف الموقوفين والمختطفين والمفقودين، والمساعدات الإنسانية، والبناء على التقدم المحرز والتعاون في مكافحة الإرهاب وغيرها. وأشار إلى أن هدف الأمم المتحدة،"هو خلق نوع من البيئة الآمنة والهادئة والمحايدة، تتم فيها العملية الدستورية، وفي نهاية المطاف يمكن إجراء انتخابات تدار تحت إشراف أممي، مضيفا:"كل هذا في سياق احترام واستعادة سوريا لسيادتها ووحدتها وسلامة أراضيها وتمكين السوريين من تقرير مستقبلهم." وتطرق المبعوث الأممي إلى الأوضاع الإنسانية في سوريا، مؤكدا أن مأساة الشعب السوري تتعمق، إذ يحتاج 14 مليون مدني إلى المساعدة الإنسانية، في ما يظل أكثر من 12 مليون شخص في عداد النازحين، والكثير منهم الآن يواجهون ظروف الشتاء القارسة. وتابع: "عشرات الآلاف محتجزون أو مختطفون أو مفقودون، لقد انهار الاقتصاد السوري، ويزدهر الإجرام والتهريب". وأشار إلى تقارير عن شباب يسعون للحصول على أي فرصة لمغادرة البلاد، ويقعون أحيانا ضحية لشبكات الإتجار وأمراء الحرب، كما أن التعليم مجزأ ويشهد تدهورا شديدا ولا تزال البلاد منقسمة بحكم الأمر الواقع، والمجتمع ممزق بشدة.