مركز دبي التجاري العالمي..أجندة موسعة من الفعاليات للربع الأول من 2022

14/01/2022 08:30:00 م

مركز دبي التجاري العالمي..أجندة موسعة من الفعاليات للربع الأول من 2022 #وام

مركز دبي التجاري العالمي..أجندة موسعة من الفعاليات للربع الأول من 2022 وام

دبي في 14 يناير / وام / كشف مركز دبي التجاري العالمي عن أجندة الفعاليات التي يستضيفها خلال الربع الأول لعام 2022 والتي تشمل مجموعة واسعة من المؤتمرات والمعارض التي تنطلق اعتبارا من عطلة نهاية هذا الأسبوع. وتأتي الأجندة الموسعة بعد الانتعاش الكبير الذي يشهده قطاع الفعاليات العالمي مع تعافي الاقتصاد العالمي في مرحلة ما بعد كوفيد-19 وبعد النجاح الكبير الذي حققه مركز دبي التجاري العالمي في استضافة الفعاليات العالمية الضخمة خلال عام 2021 يستعد المركز لاستضافة مجموعةٍ واسعة من الفعاليات الدولية بما فيها جلفود 2022 المعرض الأكبر من نوعه في العالم في قطاع الأغذية والمشروبات. وقال ماهر عبدالكريم جلفار نائب الرئيس التنفيذي لإدارة قاعات المعارض والمؤتمرات بمركز دبي التجاري العالمي.. ' بينما تُواصل دبي ريادتها لإعادة تنشيط قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض العالمي قدم مركز دبي التجاري العالمي مثالا يحتذى في مجال تنظيم واستضافة الفعاليات الدولية الضخمة بكل نجاح وأثبت المركز للعالم أجمع على مدار العام الماضي إمكانية استضافة الفعاليات البارزة بشكل مسؤول من خلال التعاون الفعّال مع الشركاء لتوفير بيئة تسمح بمزاولة الأنشطة التجارية بأمان وكفاءة ونتطلع قُدما للاستفادة من هذا النجاح خلال الربع الأول وطيلة عام 2022 بينما نسعى لتكريس مكانة دبي كوجهةٍ عالمية رائدة في قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض'. وأضاف ' يواصل مركز دبي التجاري العالمي تأدية دوره الريادي كمُحرك وداعم رئيسي لجهود دبي لدعم النمو والابتكار بالانسجام مع أجندته الزاخرة بأبرز المعارض والفعاليات العالمية ومدعوما بالأثر الإيجابي الناجم عن استضافة إكسبو 2020 دبي الذي يستمر حتى نهاية مارس المقبل ويُحفّز قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض. وتفتح دبي أبوابها على الدوام لاستضافة جميع أنشطة الأعمال والترفيه مع الالتزام بكامل بروتوكولات ومبادئ السلامة المعمول بها لضمان سلامة الجمهور واستمرارية الأعمال على حد سواء. وينطلق موسم المعارض التي يُنظمها مركز دبي التجاري العالمي بفعالية إنترسك المعرض العالمي الرائد في مجال خدمات الطوارئ والأمن والسلامة والذي ينعقد بين 16-18 يناير ويستضيف مؤتمرا رفيع المستوى بمشاركة أكثر من 500 متحدثٍ بارز من المنطقة والعالم. كما يستضيف مركز دبي التجاري العالمي معرض ومؤتمر ال

وتأتي الأجندة الموسعة بعد الانتعاش الكبير الذي يشهده قطاع الفعاليات العالمي مع تعافي الاقتصاد العالمي في مرحلة ما بعد كوفيد-19 وبعد النجاح الكبير الذي حققه مركز دبي التجاري العالمي في استضافة الفعاليات العالمية الضخمة خلال عام 2021 يستعد المركز لاستضافة مجموعةٍ واسعة من الفعاليات الدولية بما فيها جلفود 2022 المعرض الأكبر من نوعه في العالم في قطاع الأغذية والمشروبات.

وقال ماهر عبدالكريم جلفار نائب الرئيس التنفيذي لإدارة قاعات المعارض والمؤتمرات بمركز دبي التجاري العالمي.."بينما تُواصل دبي ريادتها لإعادة تنشيط قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض العالمي قدم مركز دبي التجاري العالمي مثالا يحتذى في مجال تنظيم واستضافة الفعاليات الدولية الضخمة بكل نجاح وأثبت المركز للعالم أجمع على مدار العام الماضي إمكانية استضافة الفعاليات البارزة بشكل مسؤول من خلال التعاون الفعّال مع الشركاء لتوفير بيئة تسمح بمزاولة الأنشطة التجارية بأمان وكفاءة ونتطلع قُدما للاستفادة من هذا النجاح خلال الربع الأول وطيلة عام 2022 بينما نسعى لتكريس مكانة دبي كوجهةٍ عالمية رائدة في قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض".

اقرأ أكثر:
وكالة أنباء الإمارات »

عرض مقتنيات أفلام 'جيمس بوند' في مزاد خيري.. فيديو

تُعرض قريبا مجموعة من مقتنيات جيمس بوند التذكارية للبيع في مزاد خيري احتفالا بمرور 60 عاما على إطلاق سلسلة الأفلام الشهيرة. اقرأ أكثر >>

1️⃣~»نقل كفاله بدون قوى 2️⃣~»تفعيل التأمينات بدون كود 3️⃣~»فتح شاشه تامين 4️⃣~»اسقاط عامل من مكتب العمل 5️⃣~»فتح ملف نقليات 6️⃣~»شطب رخص بلدية 7️⃣~»خروج نهائي 8️⃣~»شطب سجل مؤسسه بدون عماله 9️⃣~»اصدار اقامه بدون كرت عمل 🔟~»بلاغ هروب فردي لو مطوف 10 سنوات 🔙للتواصل واتساب (0590389932)

إكسبو 2020 دبي يستضيف النسخة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية في مارس المقبلدبي في 13 يناير / وام / أعلنت غرف دبي بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي ان النسخة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية ستنظم يومي 23 و 24 مارس المقبل في إكسبو 2020 دبي ليكون الحدث منصة مثالية لتعزيز الشراكات الاقتصادية المستقبلية بين دبي ودول أمريكا اللاتينية ودول حوض الكاريبي. يُقام المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي 'رعاه الله'، ويستند على ثلاث ركائز وهي 'تعزيز' و'تمكين' و'تطوير'، ويستهدف استكشاف مجموعة الفرص الاستثمارية والتجارية في دول أمريكا اللاتينية والكاريبي، مع تعافي اقتصاد العالم تدريجياً من الوباء العالمي، حيث تعتبر غرف دبي شريك تكامل الأعمال الرسمي لأكسبو 2020 دبي. وتشمل الدورة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية جدول أعمال شامل ومتنوع يضم جلسات نقاشية وعروضاً تعريفية ولقاءات أعمال ثنائية ومن المتوقع أن يشهد الحدث أكثر من 800 مشارك يمثّلون أكثر من 50 دولة، منهم مسؤولون حكوميون وصناع القرار، ومستثمرون من جميع أنحاء العالم. وينظم المنتدى في نسخته الرابعة تحت شعار 'اقتصاد راسخ لغدٍ واعد'، وسيتناول الأساليب والطرق التي يجب تبنّيها من أجل إصلاح اقتصادات دول أمريكا اللاتينية والكاريبي؛ لتصبح أكثر مرونة واستعداداً للنمو، بالإضافة إلى دراسة الوسائل التي يمكن أن يستفيد من خلالها شركاء الأعمال من مجموعة الفرص التي يوفرها للمستثمرين. وقال سعادة حمد مبارك بوعميم، مدير عام غرف دبي: 'تنطلق الدورة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية في وقت يتعافى فيه العالم ببطء ولكن بثبات، من جائحة غير مسبوقة كان لها تأثير كبير في الاقتصاد العالمي. وفي الوقت الذي لا تزال فيه التحديات قائمة، إلا أن هناك أيضاً فرصاً هائلة، لا سيما مع وجود عدد من الجوانب التي تظهر إمكانات قوية في القطاعات الرقمية والرعاية الصحية والترفيهية واللوجستية والتقنية. ولفت قائلاً: 'تكمن قوة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي في تركيبتها السكانية؛ حيث تشكل التركيبة السكانية الغنية المحرك الرئيسي لنمو المنطقة، وحافزاً لريادة الأعمال، وهو عامل حيوي في إعادة الاقتصاد العالمي للوقوف على قدميه، وهذا مجرد موضوع واحد من الموضوعات التي سنتناولها بالتفصيل في المن

إكسبو 2020 دبي يستضيف النسخة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية في مارس المقبلدبي في 13 يناير / وام / أعلنت غرف دبي بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي ان النسخة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية ستنظم يومي 23 و 24 مارس المقبل في إكسبو 2020 دبي ليكون الحدث منصة مثالية لتعزيز الشراكات الاقتصادية المستقبلية بين دبي ودول أمريكا اللاتينية ودول حوض الكاريبي. يُقام المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي 'رعاه الله'، ويستند على ثلاث ركائز وهي 'تعزيز' و'تمكين' و'تطوير'، ويستهدف استكشاف مجموعة الفرص الاستثمارية والتجارية في دول أمريكا اللاتينية والكاريبي، مع تعافي اقتصاد العالم تدريجياً من الوباء العالمي، حيث تعتبر غرف دبي شريك تكامل الأعمال الرسمي لأكسبو 2020 دبي. وتشمل الدورة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية جدول أعمال شامل ومتنوع يضم جلسات نقاشية وعروضاً تعريفية ولقاءات أعمال ثنائية ومن المتوقع أن يشهد الحدث أكثر من 800 مشارك يمثّلون أكثر من 50 دولة، منهم مسؤولون حكوميون وصناع القرار، ومستثمرون من جميع أنحاء العالم. وينظم المنتدى في نسخته الرابعة تحت شعار 'اقتصاد راسخ لغدٍ واعد'، وسيتناول الأساليب والطرق التي يجب تبنّيها من أجل إصلاح اقتصادات دول أمريكا اللاتينية والكاريبي؛ لتصبح أكثر مرونة واستعداداً للنمو، بالإضافة إلى دراسة الوسائل التي يمكن أن يستفيد من خلالها شركاء الأعمال من مجموعة الفرص التي يوفرها للمستثمرين. وقال سعادة حمد مبارك بوعميم، مدير عام غرف دبي: 'تنطلق الدورة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية في وقت يتعافى فيه العالم ببطء ولكن بثبات، من جائحة غير مسبوقة كان لها تأثير كبير في الاقتصاد العالمي. وفي الوقت الذي لا تزال فيه التحديات قائمة، إلا أن هناك أيضاً فرصاً هائلة، لا سيما مع وجود عدد من الجوانب التي تظهر إمكانات قوية في القطاعات الرقمية والرعاية الصحية والترفيهية واللوجستية والتقنية. ولفت قائلاً: 'تكمن قوة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي في تركيبتها السكانية؛ حيث تشكل التركيبة السكانية الغنية المحرك الرئيسي لنمو المنطقة، وحافزاً لريادة الأعمال، وهو عامل حيوي في إعادة الاقتصاد العالمي للوقوف على قدميه، وهذا مجرد موضوع واحد من الموضوعات التي سنتناولها بالتفصيل في المن باتجي لكم الطيران المسير تلعن والديكم. دبي عما قريب ستكون مدينة يسكنها الاشباح بعد ضربها ان شاء الله من القوة الصاروخية و سلاح الجو المسير اليمني في رد مشروع على جرائم الإمارات في اليمن

خبرة الصحراء.. درس من دبيالتحديات عشق دبي، هذا يقين مما سلف، فهي نهضت من وسط تحديات خبرتها من الصحراء، التي كانت التحدي الأول، لكنها في نفس الوقت الدرس الأساسي الأول. MunaBusamra حُسن الادارة له الدور الاكبر في مجابهة المشاكل الطارئة عبر التكتيك المؤقت ضمن ستراتيجية مرسومة وتطبق صح Noura_Almoteari MunaBusamra بالتوفيق الدائم.. خالص تحياتي حسام راضي الحرباوي رئيس تحرير جريدة رواد الاقتصاد ومراسل جريدة الدستور الأردنية نسعد بالتواصل

إغلاق مؤقت لنفق الشندغة في الاتجاه من ديرة إلى بر دبي لمدة شهرينأعلنت هيئة الطرق والمواصلات، عن إغلاق نفق الشندغة في الاتجاه من ديرة إلى بر دبي لمدة شهرين بشكل مؤقت، تزامنًا مع افتتاح جسر (إنفينيتي) يوم الأحد الموافق 16 يناير لحركة السير والمرور، وذلك لاستكمال أعمال ربط جسر (إنفينيتي) والجسور الجديدة مع نفق الشندغة، و

مجموعة من التخفيضات المذهلة ضمن 'مهرجان دبي للتسوق' خلال يناير الجاريدبي في 12 يناير / وام / تواصل مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة بدبي احتفالاتها بالعام الجديد خلال شهر يناير حيث كشف مهرجان دبي للتسوق عن سلسلة من التخفيضات والعروض المذهلة ضمن مراكز التسوق ومتاجر التجزئة المختلفة في كافة أنحاء المدينة. وبإمكان المتسوقين خلال شهر يناير الجاري الاستمتاع بتشكيلة مختارة من الصفقات والعروض التي تقدمها نحو 800 علامة تجارية عبر أكثر من 3500 متجر في دبي وذلك في إطار موسم تخفيضات مهرجان دبي للتسوق والذي يستمر حتى 30 يناير الجاري حيث تقدم تخفيضات تصل نسبتها إلى 25% و75%. وتواصل مراكز التسوق ومتاجر التجزئة والمقاصد السياحية في دبي الالتزام ببروتوكولات الصحة والسلامة الصارمة الصادرة عن سلطات الصحة العامة لمواجهة فيروس 'كوفيد-19'مع اتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة للحفاظ على سلامة الزوار والمتسوقين.

الدفاع المدني في دبي يخمد حريقاً محدوداً في أحد الكابلات الكهربائية بجبل عليتمكن الدفاع المدني في دبي من السيطرة على حريق محدود في أحد الكابلات الكهربائية بمنطقة صناعية في جبل علي، وذلك من دون تسجيل أية إصابات.

دبي في 14 يناير/ وام / كشف مركز دبي التجاري العالمي عن أجندة الفعاليات التي يستضيفها خلال الربع الأول لعام 2022 والتي تشمل مجموعة واسعة من المؤتمرات والمعارض التي تنطلق اعتبارا من عطلة نهاية هذا الأسبوع.دبي في 13 يناير / وام / أعلنت غرف دبي بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي ان النسخة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية ستنظم يومي 23 و 24 مارس المقبل في إكسبو 2020 دبي ليكون الحدث منصة مثالية لتعزيز الشراكات الاقتصادية المستقبلية بين دبي ودول أمريكا اللاتينية ودول حوض الكاريبي.دبي في 13 يناير / وام / أعلنت غرف دبي بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي ان النسخة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية ستنظم يومي 23 و 24 مارس المقبل في إكسبو 2020 دبي ليكون الحدث منصة مثالية لتعزيز الشراكات الاقتصادية المستقبلية بين دبي ودول أمريكا اللاتينية ودول حوض الكاريبي.يعلم أبناء الصحراء أن التعمق في فيافيها يحتاج إلى تعلم طريقين للعودة والخروج من متاهاتها، وهكذا هي دبي تحب المخاطرة في الاقتصاد، معتمدة دائماً خطة بديلة ومرنة للخروج من الأزمات مهما كان شكلها أو حجمها أو مصدرها أو طبيعتها، فهي التي خرجت من الأزمات، سواء إقليمية أو عالمية، بمكاسب ونجاحات مدهشة حوّلت تلك الأزمات إلى فرص، عززت فيها من قدراتها وإمكاناتها وزادتها جاذبية، لتكون علامة عالمية فارقة في كل الأوقات، وبرؤية وإدارة محمد بن راشد الذي اختبر الأزمات والتحديات بكافة أشكالها، وهو الذي قال يوماً إن الحياة من غير تحديات لا تصنع الفرص ولا تبني الحضارات.

وتأتي الأجندة الموسعة بعد الانتعاش الكبير الذي يشهده قطاع الفعاليات العالمي مع تعافي الاقتصاد العالمي في مرحلة ما بعد كوفيد-19 وبعد النجاح الكبير الذي حققه مركز دبي التجاري العالمي في استضافة الفعاليات العالمية الضخمة خلال عام 2021 يستعد المركز لاستضافة مجموعةٍ واسعة من الفعاليات الدولية بما فيها جلفود 2022 المعرض الأكبر من نوعه في العالم في قطاع الأغذية والمشروبات. وقال ماهر عبدالكريم جلفار نائب الرئيس التنفيذي لإدارة قاعات المعارض والمؤتمرات بمركز دبي التجاري العالمي. وتشمل الدورة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية جدول أعمال شامل ومتنوع يضم جلسات نقاشية وعروضاً تعريفية ولقاءات أعمال ثنائية ومن المتوقع أن يشهد الحدث أكثر من 800 مشارك يمثّلون أكثر من 50 دولة، منهم مسؤولون حكوميون وصناع القرار، ومستثمرون من جميع أنحاء العالم.. وينظم المنتدى في نسخته الرابعة تحت شعار"اقتصاد راسخ لغدٍ واعد"، وسيتناول الأساليب والطرق التي يجب تبنّيها من أجل إصلاح اقتصادات دول أمريكا اللاتينية والكاريبي؛ لتصبح أكثر مرونة واستعداداً للنمو، بالإضافة إلى دراسة الوسائل التي يمكن أن يستفيد من خلالها شركاء الأعمال من مجموعة الفرص التي يوفرها للمستثمرين."بينما تُواصل دبي ريادتها لإعادة تنشيط قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض العالمي قدم مركز دبي التجاري العالمي مثالا يحتذى في مجال تنظيم واستضافة الفعاليات الدولية الضخمة بكل نجاح وأثبت المركز للعالم أجمع على مدار العام الماضي إمكانية استضافة الفعاليات البارزة بشكل مسؤول من خلال التعاون الفعّال مع الشركاء لتوفير بيئة تسمح بمزاولة الأنشطة التجارية بأمان وكفاءة ونتطلع قُدما للاستفادة من هذا النجاح خلال الربع الأول وطيلة عام 2022 بينما نسعى لتكريس مكانة دبي كوجهةٍ عالمية رائدة في قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض". وقال سعادة حمد مبارك بوعميم، مدير عام غرف دبي:"تنطلق الدورة الرابعة من المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية في وقت يتعافى فيه العالم ببطء ولكن بثبات، من جائحة غير مسبوقة كان لها تأثير كبير في الاقتصاد العالمي. وأضاف"يواصل مركز دبي التجاري العالمي تأدية دوره الريادي كمُحرك وداعم رئيسي لجهود دبي لدعم النمو والابتكار بالانسجام مع أجندته الزاخرة بأبرز المعارض والفعاليات العالمية ومدعوما بالأثر الإيجابي الناجم عن استضافة إكسبو 2020 دبي الذي يستمر حتى نهاية مارس المقبل ويُحفّز قطاع الاجتماعات والحوافز والمؤتمرات والمعارض..

وتفتح دبي أبوابها على الدوام لاستضافة جميع أنشطة الأعمال والترفيه مع الالتزام بكامل بروتوكولات ومبادئ السلامة المعمول بها لضمان سلامة الجمهور واستمرارية الأعمال على حد سواء. ولفت قائلاً:"تكمن قوة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي في تركيبتها السكانية؛ حيث تشكل التركيبة السكانية الغنية المحرك الرئيسي لنمو المنطقة، وحافزاً لريادة الأعمال، وهو عامل حيوي في إعادة الاقتصاد العالمي للوقوف على قدميه، وهذا مجرد موضوع واحد من الموضوعات التي سنتناولها بالتفصيل في المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية". ولفت قائلاً:"تكمن قوة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي في تركيبتها السكانية؛ حيث تشكل التركيبة السكانية الغنية المحرك الرئيسي لنمو المنطقة، وحافزاً لريادة الأعمال، وهو عامل حيوي في إعادة الاقتصاد العالمي للوقوف على قدميه، وهذا مجرد موضوع واحد من الموضوعات التي سنتناولها بالتفصيل في المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية". وينطلق موسم المعارض التي يُنظمها مركز دبي التجاري العالمي بفعالية إنترسك المعرض العالمي الرائد في مجال خدمات الطوارئ والأمن والسلامة والذي ينعقد بين 16-18 يناير ويستضيف مؤتمرا رفيع المستوى بمشاركة أكثر من 500 متحدثٍ بارز من المنطقة والعالم. كما يستضيف مركز دبي التجاري العالمي معرض ومؤتمر الصحة العربي 2022 أكبر تجمع لأخصائيي الرعاية الصحية ورواد الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بين 24-27 يناير وتجمع الفعالية في دورتها لعام 2022 أكثر من 3,500 شركة عارضة من 60 دولة. ونتطلع بالتأكيد ليكون المنتدى انطلاقةً متجددة نوحد بها جهودنا لتعزيز التعافي الاقتصادي والارتقاء بالشراكات الاقتصادية المجزية بين دبي وأمريكا اللاتينية ودول الكاريبي في مختلف القطاعات التقليدية والمستقبلية. وتنطلق فعاليات الدورة السادسة والعشرين لمؤتمر الإمارات الدولي لطب الأسنان ومعرض طب الأسنان العربي"إيدك دبي" أضخم مؤتمر ومعرض علمي سنوي عالمي متخصص في طب الأسنان بين 1-3 فبراير تحت شعار"نقل التعليم والابتكار" ويشكل إيدك دبي الفعالية المثالية لجميع أطباء الأسنان وأخصائيي طب الأسنان وأفراد أطقم التمريض والمساعدين وأخصائيي الصحة والمعالجين والفنيين وأخصائيي الأشعة والموظفين المساعدين والطلاب وكوادر التدريس وأعضاء جمعيات وهيئات ومعاهد طب الأسنان وممثلي الوزارات وممثلي فعاليات طب الأسنان والمصنّعين والتجار." وتجدر الإشارة إلى أن المنتدى العالمي للأعمال لدول أمريكا اللاتينية 2022، هو أحدث نسخة من سلسلة المنتديات الخاصة بأمريكا اللاتينية التي بدأت في عام 2016، في حين أقيمت الدورتان الثانية والثالثة في عامي 2018 و2019. ويستهل معرض الخليج للأغذية"جلفود" أضخم وأهم فعالية سنوية متخصصة بقطاع الأغذية والمشروبات على مستوى العالم أعمال دورته الجديدة بين 13-17 فبراير في مركز دبي التجاري العالمي ويحظى المعرض بحضور عالمي رائد ويغطي جميع جوانب قطاع الأغذية والمشروبات كما يوفر منصة تجارية فريدة وعرضاً رفيع المستوى للتميز والمواهب في القطاع ومنتدى بارز لتسليط الضوء على أحدث التوجهات والابتكارات والفرص التجارية. ويشكل هذا الحدث النسخة الرابعة، ويمثل جزءاً من برنامج منتديات الأعمال العالمية لغرف دبي، الذي أُطلق في عام 2013؛ ليجسّد منصة لتعزيز التجارة واستكشاف الفرص بين منطقة الخليج وبعض الأسواق الواعدة في العالم.

ونجح مؤتمر ومعرض دبي الدولي للصيدلة والتكنولوجيا"دوفات" على مدى الـ 26 عاما الماضية بترسيخ حضوره بصفته أبرز معرض متخصص في مجال الصيدلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويجمع المؤتمر على مدى 3 أيام بين 22-24 فبراير 2022 نخبة من أبرز المتخصصين في مجالات الصيدلة والتسويق والباحثين والأكاديميين والعلماء والأطباء والطلاب وغيرهم من العاملين في قطاع الرعاية الصحية. وعزز مؤتمر ومعرض دبي العالمي لأمراض الجلد والليزر"دبي ديرما" الذي يدخل حاليا عامه الحادي والعشرين مكانته بصفته أبرز فعالية علمية من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا وتنطلق فعالياته بين 27 فبراير والأول من مارس المقبلين. ويشارك في الدورة القادمة من المؤتمر 250 متحدثا بارزا بينما تحظى الجهات العارضة من مختلف أنحاء العالم بفرصةٍ لعرض أحدث الابتكارات في مجال العناية بالبشرة ومستحضرات التجميل كما نجح معرض الشرق الأوسط للطاقة استنادا إلى إرثه العريق الذي يمتد لـ 45 عاما بتعزيز حضوره كأبرز الفعاليات المتخصصة بالطاقة وأكثرها شمولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وينطلق المعرض في دورته الـ 47 تحت رعاية وزارة الطاقة والبنية التحتية في الإمارات بين 7-9 مارس المقبل ويجمع المعرض تحت مظلته نخبةً من أبرز الشركات المصنعة والخبراء في قطاع الطاقة من مختلف أنحاء العالم لتسليط الضوء على خمسة قطاعات إنتاجية تشمل: الحلول الذكية والطاقة المتجددة والنظيفة والطاقة الاحتياطية للحالات الحرجة والنقل والتوزيع، واستهلاك الطاقة وإدارتها. وتنطلق الدورة الـ18من فعاليات معرض ومؤتمر دبي الدولي للإغاثة والتطوير "ديهاد" بين 14-16 مارس المقبل والتي من المتوقع أن تستقطب أكثر من 5,300 زائر و640 علامة تجارية مشاركة من أكثر من 84 دولة ونجح المعرض منذ انعقاده للمرة الأولى في عام 2004 كأول فعالية متخصصة بالإغاثة الإنسانية والتطوير في المنطقة بإطلاق رحلة إنسانية ملهمة لبناء الجسور في مجال الإغاثة الإنسانية وتطوير المجتمعات وجمع تحت مظلته كبار صناع القرار من المنظمات الدولية غير الحكومية ومنظمتي الهلال الأحمر والصليب الأحمر ووكالات الأمم المتحدة والمؤسسات الخيرية والمؤسسات التعليمية وموردي المساعدات الإغاثية والهيئات الحكومية مع مزودي الخدمات الإغاثية والتعليمية والإنشائية من القطاع الخاص بهدف مواكبة احتياجات الناس والدول المتضررة من الأزمات والكوارث الطبيعية.

ويعود معرض فنون العالم دبي أبرز فعاليات موسم دبي الفني في دورته السابعة بين 16-19 مارس ليُضفي لمسةً مميزة من الأصالة والألوان النابضة بالحياة على أجندة فعاليات دبي من خلال تقديم معرض متميز يحتفي بروعة الفنون. ويقدم المعرض مزيجاً فريدا من الأعمال الفنية المذهلة بأسعار معقولة بما في ذلك اللوحات والمطبوعات والمنحوتات وأعمال الخزف والزجاج والصور الفوتوغرافية ويستقبل المعرض سنويا أكثر من 10 آلاف زائر من مختلف أنحاء العالم وأكثر من 150 جهة عارضة تقدم أعمالاً فنية بأسعار تنافسية من إبداع ما يزيد عن 400 فنان ناشئ ومتمرس يعرضون أكثر من 3 آلاف قطعة فنية أصلية وفريدة. وتنطلق فعاليات معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات"جيسيك" المنصة الرائدة على مستوى المنطقة للتواصل ومزاولة الأعمال في مجال أمن تكنولوجيا المعلومات بين 21-23 مارس المقبل لتجمع باقةً من الخبراء المتخصصين بأمن المعلومات والتكنولوجيا وقادة الأعمال على مدى ثلاثة أيام لاستكشاف أحدث التوجهات في القطاع والمشاركة في أنشطة التعلم والتواصل مع الجهات الحكومية البارزة والشركات الرائدة من مختلف أنحاء العالم وينعقد جيسيك برعاية مجلس الأمن السيبراني في الإمارات ومركز دبي للأمن الإلكتروني وهيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية وشرطة دبي ويستقطب أعداداً أكبر من صناع القرار من الجهات الحكومية ومشتري الحلول بالمقارنة مع أي فعالية أخرى متخصصة بالتقنيات في المنطقة وهو المعرض الوحيد الذي يجمع أكثر من 300 جهة حكومية في موقع واحد. وتضم أجندة مركز دبي التجاري العالمي خلال الربع الأول من هذا العام فعاليات بارزة مثل معرض دبي الدولي للخيل ومعرض مِدلاب ومعرض بريك بالك الشرق الأوسط ومعرض مستلزمات النوم ومعرض الشرق الأوسط للتصميم الداخلي للطائرات ومعرض iFX العالمي للتكنولوجيا المالية ومعرض الشرق الأوسط للرغوة والبولي يوريثين ومعرض أفيلييت ورلد جلوبال دبي ومعرض دبي الدولي للأخشاب ومكائن الأخشاب ومعرض كاستم شو الإمارات 2022 ومعرض دبي للمنتزهات ومراكز الترفيه والتسلية وغيرها. وام/مبارك خميس/عبدالناصر منعم .