صعوبة طرد الفضلات..معاناةيومية مؤلمة

جريدة الخليج - ملحق صحة و طب

28.7.2019

صعوبة طرد الفضلات..معاناة يومية مؤلمة صحيفة_الخليج

جريدة الخليج - ملحق صحة و طب

يعتمد بعض المصابين بهذه الحالة على استخدام الوصفات المنزلية، واتباع الطرق المجربة للآخرين والتي أتت بنتيجة مريحة لهم، وربما لا تجدي طريقة ما، نفعاً مع مريض، ولكنها تصبح أكثر فاعلية من شخص آخر، فيتوقف ذلك على عوامل أخرى.

ويعتبر تراجع عدد مرات عملية الإخراج ضمن هذه الحالة، فبعض الأشخاص يشكون من قلة حدوث عملية الإخراج لديهم، وهو ما يتسبب في حدوث هذه المشكلة، ويجدون صعوبة في كل مرة يتخلصون من هذه الفضلات.

يقول الباحثون إن بعض الأشخاص يقومون ببذل مجهود كبير خلال عملية إخراج الفضلات، نتيجة جفافها الشديد وتحولها إلى كتل صلبة، وهو ما يؤدي لصعوبة بالغة في خروجها، وبالتالي احتكاكها الحاد بالأغشية المخاطية التي تبطن قنوات جهاز الإخراج أثناء خروجها.

وتصيب هذه المشكلة جميع الفئات من الأطفال وحتى كبار السن، ويقول الباحثون إن هناك بعض الأمراض التي تحفز من ظهور الإمساك أو صعوبة خروج الفضلات، ومنها الإصابة بمرض السكري، حيث يتسبب هذا الداء في خروج كميات كبيرة من الماء، وهو ما يتسبب في هذه الحالة، ويمكن أن يعد أحد أعرضها.

وتوجد هذه الألياف في الكثير من الأطعمة، كالحبوب الكاملة والفاكهة بأنواعها وغالبية الخضراوات، والوجبات التي تفتقر إلى هذه الأطعمة تسبب إصابة أصحابها بمشكلة صعوبة الإخراج.

وزيادة فترة بقاء الفضلات يزيد من سحب الماء منها وجعلها جافة تماما، مما يؤدي إلى تحولها إلى فضلات صلبة ومؤذية أثناء تحركها، وكلما حاول الشخص التخلص منها، شعر بمزيد من الألم والصعوبة وبذل مجهود شاق كي تتحرك إلى الخارج.

تظهر مجموعة من الأعراض على المصاب بصعوبة عملية الإخراج، ومنها تناقص عدد مرات التغوط لدرجة كبيرة، كما تستغرق العملية فترة أطول من المعتاد أثناء الإخراج، مع بذل مزيد من المجهود، والذي يصنف على أنه من الأعراض المسببة للإزعاج والألم.

وتتوفر الملينات على هيئة أشكال متنوعة، منها الحبوب والسوائل والحقن الشرجية والكبسولات واللبوس، وتترك آثاراً سلبية مثل ألم في البطن وانتفاخ ناتج عن كثرة الغازات.

ويجب ممـــارسة أنواع من الرياضة التي تحفز على تقــوية عضلات البطن والأمعاء، وخاصة رياضة المشي المفيدة لهـــذه المشكلة، كما ينبغي الابتعــــاد عـــــــن تـــــناول المشــــروبات التي تحتوي على الكافــيين، باستثناء القهوة التي لها دور إيجابي في هذه الحالة طبقاً لبحث جديد.

تكشف دراسة أمريكية حديثة أن نسبة المصابين بمشكلة صعوبة إخراج الفضلات وصلت إلى 11% في جميع أنحاء العالم، وتعد هذه النسبة كبيرة إلى حد ما، وترجع الدراسة السبب إلى انتشار وجبات الطعام غير الصحية، واعتماد أعداد كبيرة من الصغار والكبار على الغذاء السريع والجاهز.

وتبين الدراسة أن حالة الإخراج الطبيعية هي التي تبلغ فيها مرات خروج الفضلات من 16 إلى 20 عملية إخراج على مدار 7 أيام الأسبوع، وفي حالة وصولها إلى 5 مرات لا تصنف على أنها مرض.

اقرأ أكثر: صحيفة الخليج

اكتب تعليق

Thank you for your comment.
Please try again later.

أحدث الأخبار

أخبار

29 يوليه 2019, الإثنين أخبار

الاخبار السابقة

3 قتلى في إطلاق نار بأوليولي الفرنسية

الخبر التالي

مدير مستشفى يؤوي أطفالاً يمنيين في بيته فقدوا أبويهم في حادث مرور