محمد_بن_راشد, المنتدى_الاستراتيجي_العربي

محمد_بن_راشد, المنتدى_الاستراتيجي_العربي

برعاية محمد بن راشد .. انطلاق النسخة الـ12 من المنتدى الاستراتيجي العربي غدا

برعاية #محمد_بن_راشد .. انطلاق النسخة الـ12 من #المنتدى_الاستراتيجي_العربي غداً. #وام

8.12.2019

برعاية محمد_بن_راشد .. انطلاق النسخة الـ12 من المنتدى_الاستراتيجي_العربي غداً. وام

بمشاركة مجموعة من الوزراء والمسؤولين الدوليين والخبراء الاستراتيجيين العالميين. - المنتدى يستشرف أبرز الأحداث المتوقعة في العقد القادم / 2020- 2030 / و انعكاساتها السياسية والاقتصادية بالاستعانة بنخبة من الخبراء الدوليين. - المنتدى يطلق 3 تقارير بعناوين 'العالم في 2030- اتجاهات وتحولات وفرص وتحديات' و'11 سؤالا للعقد القادم' و'المسجد والدولة: كيف يرى العرب العقد المقبل'. - محمد القرقاوي: المنتدى الاستراتيجي العربي يترجم رؤية محمد بن راشد الخاصة باستشراف المستقبل على أسس علمية دقيقة للمساهمة في صناعته. - محمد القرقاوي: المنتدى يواصل في دورته الثانية عشرة ترسيخ مكانته عالميا وإقليميا منصة مفتوحة وخلاقة لتبادل الأفكار والرؤى. - محمد القرقاوي: الدورة الـ12 من المنتدى تركز على استباق التحديات المتوقعة واستطلاع الفرص ورصد المخاطر وأخذ الاحتياطات اللازمة لمواصلة مسارات التنمية خلال السنوات العشر المقبلة دبي. دبي في 8 ديسمبر / وام / تنطلق في دبي غدا تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي 'رعاه الله' أعمال الدورة الثانية عشرة من 'المنتدى الاستراتيجي العربي'، بمشاركة مجموعة من المسؤولين الدوليين والخبراء الاستراتيجيين العالميين. وتحمل نسخة هذا العام من المنتدى الاستراتيجي العربي أهمية خاصة نظرا لانعقادها تحت عنوان 'استشراف العقد القادم 2020 -2030' بهدف استشراف السنوات العشر المقبلة بأكملها وتأثيرات أحداثها على العلاقات الدولية في مختلف النواحي السياسية والاقتصادية والدبلوماسية وغيرها . وبالتزامن مع انطلاق أعماله يصدر المنتدى الاستراتيجي العربي 3 تقارير بعناوين 'العالم في 2030- اتجاهات و تحولات و فرص و تحديات ' و'11 سؤالا للعقد القادم' و'المسجد والدولة: كيف يرى العرب العقد المقبل '. منصة لتبادل الأفكار والرؤى. و أكد معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل رئيس المنتدى الاستراتيجي العربي أن المنتدى يواصل في دورته الثانية عشرة ترسيخ مكانته عالميا وإقليميا كمنصة مفتوحة وخلاقة لتبادل الأفكار والرؤى بين نخبة المفكرين والخبراء ومستشرفي المستقبل العالميين، كما يواصل ترسيخ دوره كملتقى إقليمي ودولي يسهم في تصور وتوقع أبرز الأحداث والتوجهات والتحولات التي يشهدها العالم مع توفير قراءة متعمقة لمؤشراتها وإحداثياته

- محمد القرقاوي: المنتدى الاستراتيجي العربي يترجم رؤية محمد بن راشد الخاصة باستشراف المستقبل على أسس علمية دقيقة للمساهمة في صناعته.

دبي في 8 ديسمبر / وام / تنطلق في دبي غدا تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي"رعاه الله" أعمال الدورة الثانية عشرة من"المنتدى الاستراتيجي العربي"، بمشاركة مجموعة من المسؤولين الدوليين والخبراء الاستراتيجيين العالميين.

و قال إن دورة هذا العام من المنتدى الاستراتيجي العربي وسعت النطاق الزمني لاستشراف المستقبل لتركز على العقد القادم /2020 -2030/ بأكمله ما يمنحها أهمية خاصة في ظل تسارع الأحداث و التغيرات الجيوسياسية التي تشهدها المنطقة والعالم خلال السنوات الأخيرة، مشددا على أهمية نسخة هذا العام من المنتدى ومخرجاتها وتوصياتها في استباق التحديات المتوقعة واستطلاع الفرص ورصد المخاطر وأخذ الاحتياطات اللازمة لمواصلة مسارات التنمية وتسريع وتيرتها خلال السنوات العشر المقبلة.

وبالتزامن مع انطلاق دورته الـ12 أصدر المنتدى الاستراتيجي العربي 3 تقارير مهمة لاستشراف السنوات العشر المقبلة إذ يطرح تقرير"العالم في 2030- اتجاهات وتحولات وفرص وتحديات" والمعد بالتعاون مع FutureWorld Foundation بعض أبرز الأحداث العالمية المتوقعة في السنوات القادمة، ومنها تعرض النظام العالمي الحالي ومؤسساته الرئيسية - الأمم المتحدة وصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية- لضغوط كبيرة طوال العقد القادم وظهور انخفاض ملحوظ في الأهمية النسبية لمجموعة السبع G7 /المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأمريكية، ألمانيا، اليابان، فرنسا، كندا و إيطاليا/ كقوة تحدد معايير الاقتصاد العالمي وتحول القوة الاقتصادية العالمية للاقتصادات السبع الكبرى الصاعدة E7 ومن بينها الصين و الهند و البرازيل و روسيا و إندونيسيا واحتدام المنافسة في منطقة الشرق الأوسط على الموارد الشحيحة نتيجة للتغيرات المناخية.

و يأتي إطلاق هذه التقارير بمشاركة أكاديميين وإعلاميين وباحثين متخصصين تعزيزا لمكانة المنتدى الاستراتيجي العربي كمنصة معرفية ومصدر دائم للمعلومات للمهتمين على مدار العام، إذ يعتمد المنتدى على شراكاته الإعلامية الواسعة ويعمل مع نخبة من الخبراء حول العالم وأفضل مراكز البحوث العالمية لتحقيق تلك الغاية.

و تتضمن الأجندة جلسة بعنوان"أبرز 5 مخاطر - 2020" يلقيها نيك آلان المدير التنفيذي لشركة"كونترول ريسكس" و يناقش فيها المخاطر السياسية و الأمنية العالمية المحتملة و الواقع الجديد لعام 2020 لمساعدة المؤسسات العامة و الخاصة على تحديد التطورات الاقتصادية والسياسية الكبرى التي يمكن أن تؤثر على قراراتها في العام المقبل كما سيتم إطلاق خارطة الطريق حول المخاطر العالمية المتوقعة في العام القادم، الخاصة بـ"كونترول ريسكس" لعام 2020 خلال المنتدى.

و يتحدث في جلسة"مستقبل الأسلمة خلال العقد القادم" كل من سعادة عمر سيف غباش مساعد وزير الخارجية و التعاون الدولي للشؤون الثقافية ومؤلف كتاب"رسائل إلى شاب مسلم" و الخبير و الكاتب البريطاني إد حسين مؤسس منظمة"كويليام" لمكافحة التطرف ومؤلف كتاب"الإسلامي" ويديرها فيصل عباس رئيس تحرير"عرب نيوز" و تتناول التوقعات الخاصة بالإسلام السياسي خلال السنوات العشر المقبلة.

ويستضيف المنتدى في جلسة حوارية بعنوان"سباق القوة والتأثير في المنطقة خلال العقد القادم: دول الخليج، إيران، تركيا، روسيا" أربعة خبراء لاستكشاف ديناميكيات التفاعل بين القوى و هم الدكتورة إلينا سوبونينا، مستشارة في المعهد الروسي للدراسات الاستراتيجية، و"كريم سجادبور"، خبير في الشؤون الإيرانية وزميل في مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي، و"حسين باقجي"، أستاذ ورئيس قسم العلاقات الدولية في جامعة الشرق الأوسط التقنية ونائب مدير معهد السياسة الخارجية في أنقرة، والدكتور عبد العزيز بن صقر، مؤسس ورئيس مركز الخليج للأبحاث، وتدير الجلسة بيكي أندرسون مذيعة قناة سي إن . إن.

ويتطرق الحديث الذي يديره الإعلامي والمفكر المصري عماد الدين أديب إلى الاضطرابات السياسية في العالم العربي ومستقبلها في السنوات العشر القادمة والأبعاد السياسية لاكتشاف حقول الغاز الطبيعي في البحر الأبيض المتوسط، ومستقبل القضية الفلسطينية في السنوات العشر المقبلة .

حملت الدورة الثانية من المنتدى بعدا إقليميا حيث قدمت صورة شاملة للتحديات التي تواجه المنطقة، وسلطت الضوء على المتغيرات العالمية والتطورات الراهنة والمستقبلية في مجالات المستقبل الاقتصادي والسياسي.

تعززت المكانة التي حققها المنتدى كمنصة إقليمية عالمية لبحث القضايا الحيوية التي تهم المنطقة.. وتم تغيير مسماه إلى"المنتدى الاستراتيجي العربي" ليصبح الحدث الأبرز في استشراف حالة العالم سياسيا واقتصاديا.

الدورة الرابعة.. المتغيرات العالمية وفرص النجاح في عام 2006 .

ودعا المشاركون إلى تطوير التعليم و الخدمات الأساسية وصياغة استراتيجيات كفيلة بتنمية الكوادر البشرية مؤكدين أن الإصلاحات المفروضة من أطراف خارجية غير مرحب بها ولا تخدم مصالح شعوب المنطقة.

الدورة السادسة.. الاستغلال السياسي للتواصل الاجتماعي .

شهدت الدورة السابعة في عام 2014 التركيز على استشراف المستقبل الجيوسياسي للمنطقة ومدى تأثره بالمتغيرات العالمية، وذلك استجابة لتنامي حدة الصراعات الإقليمية وما أسسته من استقطاب في المشهد السياسي العالمي، وتنامي خطر الإرهاب والجماعات المسلحة، وبدأ المنتدى في تقديم استشرافات على المدى القصير بشكل سنوي، ومنها استشراف مستقبل الاقتصاد العربي في ظل تراجع أسعار النفط ومحاولة وضع خريطة لأهم القوى المؤثرة فيه وأهم الاتجاهات الاقتصادية والسياسية التي ستنشأ خلال الأعوام اللاحقة.

وتوقع المتحدثون في الدورة السابعة من المنتدى تنامي دور الصين والولايات المتحدة الأمريكية على الساحة السياسية والاقتصادية العالمية وأشاروا إلى أن الصراعات الإقليمية في المنطقة ستستمر في ظل غياب مساعي جادة لوضع الحلول.. وهو بالفعل ما وقع في العام التالي، وجاء متوافقا مع ما توقعه المنتدى الاستراتيجي العربي.

أكسبت النجاحات التي حققها على مدار دوراته السابقة المنتدى الاستراتيجي العربي مصداقية أكبر لدى الخبراء وصناع القرار وكرست مكانته كمنصة موثوقة لبحث واقع وآفاق الشؤون السياسية والاقتصادية في العالم العربي بشكل خاص وفي العالم بشكل عام.

وشهدت الدورة الثامنة من المنتدى الاستراتيجي العربي كذلك استعراضا لمجموعة من التقارير العالمية من قبل منظمات ومؤسسات مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والمنتدى الاقتصادي العالمي.

تميزت الدورة التاسعة المنعقدة في عام 2016 بمدى التخصص والاحترافية التي اكتسبها المنتدى عبر مراكمة خبرات السنوات الماضية، فقد شهدت جلسات المنتدى حضور أبرز المؤسسات الاقتصادية العالمية، ونقاشات متخصصة صدر عنها تقارير شاملة تحت إشراف مجموعة من الخبراء المحليين والعالميين، بالإضافة إلى جملة من المبادرات التي صدرت عن المنتدى لتحويل الاستشراف السياسي والاقتصادي إلى وظيفة علمية حيوية وتشكيل كادر بشري متخصص في علوم المستقبل.

بالتزامن مع إتمام عقده الأول من الدورات المهمة التي رسخت مكانة المنتدى الاستراتيجي العربي عالميا باعتباره المنصة الرئيسية الأبرز لاستشراف الأحداث الجيوسياسية والاقتصادية التي تمر بها المنطقة والعالم، حظيت دورة العام 2017 بمشاركة مجموعة من كبار المفكرين والخبراء والمحللين السياسيين والاقتصاديين بهدف استشراف حالة العالم وقراءة وتحليل التحديات التي تواجه العالم على المستويين الاقتصادي والسياسي، ووضع تحليلات وسيناريوهات متعددة وبديلة تتوافق مع ظروف ومصالح المنطقة تزامنا مع تلك الأحداث.

وطرح كل من الرئيس الفرنسي السابق، فرانسوا أولاند عدة سيناريوهات سياسية حول مستقبل الاتحاد الأوروبي وما إذا كانت الفترة المقبلة ستشهد عودة قوية للدبلوماسية الفرنسية.

رغم التغيرات الجيوسياسية عالميا حددت جلسات الدورة الحادية عشرة من المنتدى الاستراتيجي العربي جملة من التوقعات الاستراتيجية حول حالة العالم اقتصاديا وسياسيا للعام 2019، واتفق أغلب المشاركين على أنه لا مبرر للتشاؤم رغم كل التغيرات الجيوسياسية التي يشهدها العالم وفي مقدمتها؛ ارتفاع مخاطر الهجمات الإلكترونية، وحرب الجيل الخامس للتكنولوجيا بين الصين والولايات المتحدة الأمريكية، وتواصل النزاع الأمريكي الصيني، وتنامي الشعبوية في البرلمان الأوروبي، وتداعيات اتفاق بريكست.

جدير بالذكر أن المنتدى الاستراتيجي العربي، الذي انطلق عام 2001 بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يقدم توقعات سنوية دقيقة حول الأحداث الهامة على مدار العام.

اقرأ أكثر: وكالة أنباء الإمارات

محمد بن راشد يعتمد قراراً بإعفاء المتعسرين من القروض السكنية من برنامج الشيخ زايد للإسكاناتمنى كذلك حل مشكلة حملة المراسيم وصرف خلاصة القيد لهم بالسرعة الممكنة مَنْ وَلِيَ مِنْ أَمْرِ أُمَّتِي شَيْئًا فَرَفَقَ بِهِمْ فَارْفُقْ بِهِ. أبشر يا بن راشد. هذا دعاء الرسول صل الله عليه وسلم لك.

محمد بن راشد يعفي المتعسرين في «زايد للإسكان» من سداد القروضاعتمد صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أمس، قراراً بإعفاء المتعسرين من المتوفين، والمتعسرين نتيجة انخفاض الدخل الشهري لأقل عن 15 ألف درهم شهرياً، من سداد المبالغ المتبقية من قروض الدعم السكني من برنامج سر من اسرارنا(الألوفيراجل) في تخسيس الوزن وكيف الطريقة؟! اشلون ؟! 😍❤ حابين تتعرفون أكثر وتطلبون 🔴 للطلب ولاستفسار its_QUEENR OEBp للسعادة الزوجية🌷 🌷 منتج طبيعي 🌷 علاجي فيتوليز الفوائ 🌷انتصاب قوي 🌷تحسن القدرة الجنسية 🌷تأخير القذف 🌷تحسن نوعية الحيوانات المنوية مناسب لمرضى السكري والضغط للطلب واتس اب hala425a nqEmf عقبال ان شاء الله سداد المديونية الي علينا

محمد بن راشد يعتمد قرارا بإعفاء المتعسرين من القروض السكنيةاعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي اليوم قرارا بإعفاء المتعسرين من المتوفين أو المتعسرين نتيجة إنخفاض الدخل الشهري لأقل عن 15 ألف درهم شهريا من سداد المبالغ المتبقية من قروض الدعم السكني من برنامج الش abooo__duij أتمنى من سمو الامير النظر في مشروع دبي لاجون المتعثر منذ 15 عام لمساعدة المستثمرين في هذا المشروع اللى هوا للأسف حزين جدا. نحنو أستثمرنا في هذا المشروع لانه أيضا يحمل اسم دبي ونحن على ثقة تامة الحكومة النزيهة في مساعدتنا في هذا المشروع وإنهاء معاناتنا

محمد بن راشد يعفي المتعثرين من قروض برنامج الشيخ زايد للإسكانلا تكـــميم ولا عمــليات🛡️ جراحــيه مع 🛡️الاخصائيه رنــا السعيد 📌 اخسر من وزنك الزائد من 10_15 كيلو 🗨️🗨️ارسل وزنك وطولك لمعرفه كيف تخس ⏹️ ⏺️ ⏺️ ⏹️ للتواصل رابط الواتس اب الخاص بي رنـــا السعيد 00971563542169 AHPCl

بنية تحتية وحدائق في مدينة محمد بن زايد بـ 1.6 مليار درهم

محمد بن راشد: ماضون بقوة في برنامجنا الطموح لاكتشاف الفضاءوجّه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بفتح باب التسجيل أمام أبناء وبنات الدولة للتقدم والالتحاق بالدفعة الثانية من برنامج الإمارات لرواد الفضاء، إيذاناً ببدء مرحلة جديدة في مسيرة الإمارات نحو محمد_بن_راشد: المهمة مستمرة ومسيرتنا نحو الفضـاء ما زالت في بدايتهـا البيان_القارئ_دائما HH Sheikh Mohammed is yet to pay my hard earned money, 10 million dirhams, by forcing me to paint 40 oil paintings, holding my passport, black mail, threats to deport & taking me to torture chamber of Dubai Central prison on the orders of HH Sheikh Maktoum bin Rashid Al Maktoum!

اكتب تعليق

Thank you for your comment.
Please try again later.

أحدث الأخبار

أخبار

08 ديسمبر 2019, الأحد أخبار

الاخبار السابقة

المدن الـ 10 الأكثر زيارة في عام 2019

الخبر التالي

انطلاق مؤتمر الإمارات للجيل الخامس