مات بوتينغر وديفيد فيث - أقوى وسيط بيانات في العالم ينتصر في الحرب ضد أميركا

02/05/43 09:00:00 ص

أقوى وسيط بيانات في العالم ينتصر في الحرب ضد أميركا - مات بوتينغر، ديفيد فيث

أقوى وسيط بيانات في العالم ينتصر في الحرب ضد أميركا - مات بوتينغر، ديفيد فيث

خرج الرئيس بايدن من القمة التي جمعته بالرئيس الصيني شي جينبينغ في 15 نوفمبر (تشرين الثاني)، ملتزماً المضيَّ قدماً فيما أطلق عليه «المنافسة البسيطة والمباشرة» مع الصين. ومع ذلك، تبدو بكين متفوقة بالفعل على الولايات المتحدة وحلفائها في مجال واحد حاسم،

في الواقع، تعد البيانات بمثابة نفط القرن الحادي والعشرين، أي المورد الذي لا غنى عنه والذي سيغذي خوارزميات الذكاء الصناعي والقوة الاقتصادية والقوة الوطنية.أما مصدر هذه البيانات فهو منا جميعاً: سجلاتنا الصحية والتسلسلات الجينية، وعاداتنا عبر الإنترنت، وتدفق سلسلة التوريد لأعمالنا، وعدد تيرابايت من الصور التي تلتهمها الهواتف والطائرات من دون طيار والسيارات ذاتية القيادة.

تتطلب المنافسة على النفوذ العالمي في القرن الحادي والعشرين حماية هذه البيانات وتسخيرها لتحقيق مزايا تجارية وتكنولوجية وعسكرية. وحتى الآن، يبدو الفوز من نصيب الصين، بينما الغرب يشارك بالكاد.من خلال مجموعة من القوانين واللوائح الحديثة، عمل الرئيس الصيني شي جينبينغ بجد لجعل الحزب الشيوعي الصيني أقوى وسيط بيانات في العالم. والسؤال هنا: كيف تنجز بكين ذلك؟ من خلال عزل البيانات الصينية عن العالم، وممارسة سلطة جديدة خارج الحدود الإقليمية على تدفقات البيانات العالمية ووضع الشركات الأجنبية العاملة في الصين في مأزق قانوني، وكل ذلك أثناء استيعاب بيانات البلدان الأخرى عبر وسائل مشروعة وغير مشروعة.

اقرأ أكثر:
صحيفة الشرق الأوسط »

أمانة الشرقية تستعرض تحولها إلى المدن الذكية بمعرض «مشروعات متميزة»

شاركت أمانة المنطقة الشرقية في معرض مشروعات متميزة في عهد خادم الحرمين الشريفين 2022 بالرياض. اقرأ أكثر >>

♕شغال الان♕ 0️⃣مكتب العمل والجوازات 1️⃣تعديل جميع المهن 2️⃣انجاز منصة قوى 3️⃣تصفير مخالفات مرور 4️⃣نقل كفالة بدون قوى 5️⃣خروج نهائي 6️⃣الغاء هروب 7️⃣تصريح سفر مفتوح 8️⃣ إزالة بصمة 9️⃣تمديد خروج عود 🔟قرض بنك التنمية 0️⃣اصدار تاشيرات واتساب فقط +966564735464 .

لماذا يهيمن الهنود على أقوى الوظائف في وادي السيليكون؟ - BBC News عربييمثل السكان المنحدرون من أصل هندي حوالي 1 في المئة فقط من إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة، لكنهم يمثلون 6 في المئة من مجموع الأيدي العاملة في وادي السيليكون، ويستحوذون على أهم المناصب بشكل لا يتناسب مع عددهم. لو كانوا صينين أو روس لما سمح لهم بالهيمنه كله من السمبوسك و التشباتي 😎 فاكرينا هنود؟😁

البابا في اليونان: أوروبا 'تمزقها الأنانية القومية' في مسألة الهجرة | DW | 04.12.2021وصل بابا الفاتيكان فرنسيس الأول إلى اليونان في المحطة الثانية من جولة في شرق البحر المتوسط مدتها خمسة أيام. وسوف تركز الزيارة على موضوع اللاجئين واستقبالهم. وسيزور البابا مخيمات للاجئين في جزيرة ليسبوس. عنصرية أوروبية خايفين من الاسلام

سفارة المملكة في سويسرا توضح اشتراطات الدخول للمواطنين الراغبين في السفر إليهاسفارة المملكة في سويسرا توضح اشتراطات الدخول للمواطنين الراغبين في السفر إليها ثوثيق سناب شات نستقبل الان ✒ شركة أو مؤسسة مراجعة فواتير مبالغ الزكاه والدخل وتخفيضها حسب نقاط البيع او مراجعة الميزانية📉 والحساب شغل نظامي رفع اقرارت الضريبه رفع اعتراضات نشيك على حسابك وفواتيرك ونعطيك تقرير كامل ملاحظة مسؤولين عن أي غرامات او مخالفات تقع على العميل آلُـســِلُأمٌ ؏ـليۜـكـۜم وݛحـٍّْـٍّمهہ الًـًٍۖــلۖهۂ وبـــۗركۧۧـۗاتهۂ جديد ⚡️ New ⚡️ أقدم لكم أفضل المقويات الصحية والطبيعية للعلاقة الزوجية السعيدة 🥰 كريم حبوب بخاخ علكة والعديد من المنتجات تجدوها في حسابي💫 راسلنـــــي ،،،📞

البرهان: دور الجيش في العملية السياسية ينتهي في 2023قال الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان في مقابلة مع وكالة رويترز، السبت، إن الجيش سيترك الساحة السياسية بعد الانتخابات المقررة في عام 2023 ، مضيفا أن 'المؤتمر ال ما تقعدو تتونسو شوية الاصل هو ان لايحشر الجنرالات أنفسهم في السياسة بإسم الجيش ... يكذب كما كذب السيسي وغيره من المجرمين الخونة وين الكلام الذكرتو فوق عن ترشح حميدتي مافي داعي للكذب وان كنا ضد العسكر

بوندسليغا: بايرن يسقط دورتموند في عقر داره ويبتعد في الصدارة | DW | 04.12.2021تقمص القناص البولندي روبرت ليفاندوفسكي دور البطولة وسجل هدفين لبايرن في شباك فريقه السابق دورتموند ليفوز بارين. كما اكتسح ليفركوزن فريق فورت وفاز ماينز على فولفسبورغ وبوخوم على أوغسبورغ وتعادل بيلفيلد مع كولونيا. بالتوفيق للاسف انحرمنا من هاي المتعة

د. آمال موسى - الاستثمار في الانتماءات المتعددةتتداخل اليوم جميع المجالات بعضها مع بعض، بشكل يجعل من النجاعة مشروطة بالتفاعل والتبادلية الإيجابية بين الأبعاد المتعددة في الوقت نفسه. فالاقتصاد بوصفه يمثل اليوم موضوع تنافس دولي ومصدر استقرار لجميع البلدان، وأيضاً هو المجال الذي يكشف عن مؤشرات النجا أفضل أنواع المقويات للعلاقة الزوجية السعيدة 😍 حبوب كريمات بخاخ قطرات علكة أجهزة تكبير والعديد من المنتجات 💢 تجدوها في حسابي ♕شغال الان♕ 0️⃣مكتب العمل والجوازات 1️⃣تعديل جميع المهن 2️⃣انجاز منصة قوى 3️⃣تصفير مخالفات مرور 4️⃣نقل كفالة بدون قوى 5️⃣خروج نهائي 6️⃣الغاء هروب 7️⃣تصريح سفر مفتوح 8️⃣ إزالة بصمة 9️⃣تمديد خروج عود 🔟قرض بنك التنمية 0️⃣اصدار تاشيرات واتساب فقط +966564735464 . تسهيل اصدار رخصة القيادة خلال 3ايام فقط🇸🇦 للتواصل عبر الخاص دمتم بخير 🇸🇦🇸🇦

ألا وهو البيانات.تابوهات المراهقة، من تقديم كريمة كواح و إعداد ميس باقي.البابا القادم من قبرص  إن أوروبا"تمزقها الأنانية القومية" حيال إدارتها لأزمة الهجرة، وذلك خلال لقائه نائب رئيسة المفوضية الأوروبية ماغريتيس سخيناس والرئيسة اليونانية كاتيرينا ساكيلاروبولو ورئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس ومسؤولين آخرين.غرِّد أصدرت سفارة المملكة في سويسرا، اليوم (السبت)، تنبيهًا للمواطنين الراغبين في السفر إليها الفترة المقبلة.

في الواقع، تعد البيانات بمثابة نفط القرن الحادي والعشرين، أي المورد الذي لا غنى عنه والذي سيغذي خوارزميات الذكاء الصناعي والقوة الاقتصادية والقوة الوطنية. أما مصدر هذه البيانات فهو منا جميعاً: سجلاتنا الصحية والتسلسلات الجينية، وعاداتنا عبر الإنترنت، وتدفق سلسلة التوريد لأعمالنا، وعدد تيرابايت من الصور التي تلتهمها الهواتف والطائرات من دون طيار والسيارات ذاتية القيادة. ويعد الرؤساء التنفيذيون لوادي السيليكون الذين رأوا النور في الهند أيضاً جزءاً من مجموعة صغيرة قوامها أربعة ملايين، هم الأكثر ثراءً وتعليماً في الولايات المتحدة. تتطلب المنافسة على النفوذ العالمي في القرن الحادي والعشرين حماية هذه البيانات وتسخيرها لتحقيق مزايا تجارية وتكنولوجية وعسكرية.  واقتبس البابا فرنسيس، في خطاب ألقاه بالقصر الرئاسي، مقولات لفلاسفة وكتاب يونانيين قدماء مثل أرسطو وهوميروس. وحتى الآن، يبدو الفوز من نصيب الصين، بينما الغرب يشارك بالكاد. ومن أصل جميع المهندسين المولودين في الخارج في مدن مثل سياتل، يشكل الهنود 40 في المئة. من خلال مجموعة من القوانين واللوائح الحديثة، عمل الرئيس الصيني شي جينبينغ بجد لجعل الحزب الشيوعي الصيني أقوى وسيط بيانات في العالم.

والسؤال هنا: كيف تنجز بكين ذلك؟ من خلال عزل البيانات الصينية عن العالم، وممارسة سلطة جديدة خارج الحدود الإقليمية على تدفقات البيانات العالمية ووضع الشركات الأجنبية العاملة في الصين في مأزق قانوني، وكل ذلك أثناء استيعاب بيانات البلدان الأخرى عبر وسائل مشروعة وغير مشروعة. ففي أعقاب حركة الحقوق المدنية، تم استبدال الحصص والنسب على أساس الأصل القومي، بتلك التي أعطت الأفضلية للمهارات ولم شمل الأسرة. ووصف الديمقراطية بأنها مسعى معقد ولكنه أساسي يتطلب مشاركة واسعة،"في حين أن الاستبداد واضح تماما وإجابات الشعبوية السهلة تبدو جذابة". ويدرك شي جيداً أنه حتى إغلاق البيانات الصينية فقط، التي تمثل أنماط وسلوك نحو 1.4 مليار شخص، من شأنه أن يعيق منافسي بكين في سعيهم لتحقيق التفوق الاقتصادي العالمي. ويقول المؤلفون إن هذه المجموعة من المهاجرين الهنود "لم تشبه أي مجموعة مهاجرة أخرى من أي دولة أخرى". من ناحيتها، تحدثت إدارة بايدن عن أهمية البيانات في المنافسة مع الصين، ومع ذلك لم تتضح حتى الآن معالم استراتيجية محددة في هذا الاتجاه؛ الأمر الذي يهدد خصوصية الأميركيين، والقدرة التنافسية الاقتصادية للبلاد، والأمن الوطني والمكانة العالمية المستقبلية. وزيارته إلى أثينا هي الأولى لحبر أعظم منذ زيارة يوحنا بولس الثاني عام 2001 التي بدورها كانت أول رحلة بابوية إلى العاصمة اليونانية منذ انشقاق الكنيستين الكاثوليكية والأرثوذكسية عام 1054. ومن المؤكد أن هذا سيكون هذا اختباراً أساسياً لسياسة واشنطن إزاء الصين خلال عام 2022. وأخيراً، قام نظام التأشيرات بتشديد الخناق ليشمل أولئك الذين لديهم مهارات محددة - غالباً ما تكون في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات كما تُعرف الفئة المفضلة - والتي تلبي "احتياجات سوق العمل الراقية" في الولايات المتحدة.

إن «النقطة العمياء» لواشنطن بشأن الدور المحوري للبيانات الضخمة في مساعي تحقيق طموحات بكين والطرق التي تُستغل بها بياناتنا في خدمة تلك الطموحات أمر محير، في وقت يتزايد فيه قلق السياسيين الأميركيين حيال جمع البيانات الضخمة واستغلالها المحتمل من الشركات التكنولوجية الأميركية العملاقة. ويزيد هذا الأمر حيرة أكبر؛ لأن الأميركيين يدركون كذلك السبل التي تستغل من خلالها بكين موارد الولايات المتحدة الأخرى وتحولها إلى سلاح بيدها، مثل أسواق رأس المال. ويضيف وادهو، أن العديد من الرؤساء التنفيذيين المولودين في الهند قد تسلقوا أيضاً سلم الشركة - ويعتقد أن هذا يمنحهم شعوراً بالتواضع يميزهم عن العديد من المؤسسين والرؤساء التنفيذيين الذين اتهموا بأنهم متعجرفون في رؤيتهم وإدارتهم.. ويتضح هذا في الكيفية التي بدأت بها واشنطن أخيراً - وإن كانت متقطعة - في معالجة التدفق المدمر للذات للدولار الأميركي باتجاه أجهزة المراقبة العسكرية والعالمية في الصين. في حين أن هذا النوع من الإجراءات لا يزال في حاجة إلى التوسع بشكل كبير، فإن صانعي السياسات على الأقل لديهم الآن بعض الأدوات للحد من وصول بكين السهل إلى رأس المال الأميركي. وتقول ساريثا راي، التي تغطي أخبار التكنولوجيا في الهند لبلومبيرغ نيوز، إن "روح القيادة التي لا يشوبها غرور والتي تتميز بإشراك الموظف في صناعة القرار تعد ميزة كبيرة". يختلف الأمر فيما يخص البيانات، مع اعتقاد بكين أن لها مطلق الحرية، وأن الغرب مشتت للغاية أو عاجز عن الاستجابة بشكل بنّاء. واحترق مخيم موريا المكتظ والذي زاره الحبر الأعظم في 2016، العام الماضي واستُبدل بمرفق جديد يموله الاتحاد الأوروبي.

من جانبه، يفكر شي ويتصرف على نطاق ضخم، وكانت الحال كذلك منذ أيامه الأولى في السلطة. صدر الصورة، Getty Images التعليق على الصورة، كان سوندار بيتشاي يبلغ من العمر 43 عاماً عندما أصبح الرئيس التنفيذي لشركة غوغل في عام 2015 ويضيف: "هذا بالإضافة إلى أخلاقيات العمل الجاد الذي يعد عاملاً من عوامل النجاح أيضاً". على سبيل المثال، عام 2013، بعد فترة وجيزة من توليه الرئاسة في بكين، أعلن شي، أن «المحيط الهائل من البيانات، تماماً مثل موارد النفط أثناء فترة التحول إلى الصناعة، ينطوي على قوة إنتاجية وفرص هائلة. ومن يتحكم في تقنيات البيانات الضخمة سوف يتحكم في موارد التنمية وتكون له اليد العليا بكل تأكيد. فحقيقة أن العديد من الهنود يمكنهم التحدث باللغة الإنجليزية يجعل من الاندماج في مجال التكنولوجيا الأمريكية المتنوعة أمرا هينا بالنسبة لهم. وقالت بيرت، طالبة اللجوء الكاميرونية في المخيم،"ننتظره بأذرع مفتوحة". ومنذ ذلك الحين، تعكف بكين على بناء إطار عمل لضمان أن التراكم الجماعي للبيانات يصب باتجاه خدمة المصالح الاستراتيجية للحزب الشيوعي الصيني. وأكدت سلسلة من القوانين التي جرى تنفيذها عام 2017 قدرة الحزب على الوصول إلى البيانات الخاصة على الشبكات الصينية، سواء في الصين أو المرتبطة بشركات صينية مثل «هواوي» في الخارج. وفي الآونة الأخيرة، أشارت الخبيرة الاقتصادية الهندية، روبا سوبرامانيا، في مجلة "فورين بوليسي" إلى أن نجاح الرؤساء التنفيذيين الأمريكيين المولودين في الهند، يتعلق بما هو صحيح ومناسب لأمريكا - أو على الأقل بما كان صحيحاً قبل أن تصبح الهجرة أكثر تقييداً بعد هجمات 11 سبتمبر، كما هو الحال الآن مع الهند.

واليوم، سنّت بكين بهدوء مجموعة جديدة من القوانين، كان أولها قانون أمن البيانات في سبتمبر (أيلول)، تلاه في نوفمبر قانون حماية المعلومات الشخصية، الذي يتمادى إلى حد المطالبة ليس فقط بالوصول إلى البيانات الخاصة، وإنما كذلك بالسيطرة الفاعلة عليها. والأربعاء وصل قرابة ثلاثين طالب لجوء قرب المخيم. ومن شأن ذلك ترك تأثير كبير على الشركات الأجنبية العاملة في الصين؛ ذلك أنه ليس فقط يجب أن تبقى بياناتهم الصينية داخل الصين وأن تكون في متناول الدولة، وإنما تطالب بكين أيضاً اليوم بالسيطرة على ما إذا كان يمكنهم إرسالها إلى مقرهم الرئيسي، إلى معمل شركة في كاليفورنيا، مثلاً، أو إلى حكومة أجنبية تقدمت بطلب لإنفاذ القانون أو طلب تنظيمي. وتقول راي: "حلم شركة ناشئة مقرها الهند حل محل الحلم الأمريكي". وربما تجرّم قوانين بكين الجديدة الامتثال للعقوبات الأجنبية المفروضة على الصين والتي تتضمن بيانات، مثل إغلاق الخدمات المصرفية أو الخدمات السحابية لكيان صيني مرتبط بتجاوزات بمجال حقوق الإنسان. في هذه الحالات، يمكن للشركات الأجنبية الامتثال للقانون الأميركي، أو يمكنها الامتثال للقانون الصيني، ولكن ليس كليهما. لكنهم يضيفون أنه من السابق لأوانه معرفة تأثيرها على العالم. ع. ويبدو تأثير مثل هذه القوانين واضحاً، فقد اختارت «تيسلا» و«آبل» وغيرهما بناء مراكز بيانات صينية متخصصة - أحياناً بالشراكة مع كيانات تتبع الدولة الصينية؛ خوفاً من فقدان الوصول إلى السوق الاستهلاكية الصينية الضخمة.

كما واجهت مؤسسة «غولدمان ساكس» ضغوطا كبيرة كي تمتنع عن إرسال مذكرات عمل إلى الولايات المتحدة. ومعظم النماذج التي يحتذى بها لا تزال من الرجال - كما هو الحال مع جميع الرؤساء التنفيذيين في وادي السيليكون المولودين في الهند. وتأتي الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها بكين لتكمل جهودها الطويلة في شراء البيانات وسرقتها والحصول عليها بطريقة أو بأخرى من مصادر أجنبية في جميع أنحاء العالم. ولذلك هناك فرضية أن الحرائق اُضرمت عن قصد. المؤكد أن بكين تخترق قواعد بيانات الشركات متعددة الجنسيات، وتدير برامج «توظيف المواهب» في الجامعات والشركات الأجنبية، وتشتري شركات أجنبية، مثل شركة إيطالية لتصنيع طائرات عسكرية من دون طيار. وتقول راي: "إن تمثيل المرأة في مجال التكنولوجيا ليس بالمستوى المطلوب". كما أنها تمول شركاتها الناشئة القائمة على البيانات في الأسواق الخارجية المفتوحة، مثل وادي السيليكون. * عمل مستشاراً رفيعاً في مجال الشؤون الآسيوية في مجلس الأمن الوطني الأميركي وشغل منصب نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون شرق آسيا والمحيط الهادي * شغل منصب نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون شرق آسيا والمحيط الهادئ * خدمة «نيويورك تايمز» . نيران الجحيم ـ تاريخ مخيم موريا على قارعة الطريق تمكن سكان مخيم اللاجئين المكتظ من النجاة بحيث لم يُسجل موتى ولا مصابون.