جريدة الرياض |الطاقة الذرية تحذّر منضربة قاضية للمحادثات حول النووي الإيراني

10/11/43 10:15:00 م

ندّدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بقرار إيران

'الطاقة الذرية' تحذّر من 'ضربة قاضية' للمحادثات حول النووي الإيراني

ندّدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بقرار إيران

وقال المدير العام للوكالة رافايل غروسي خلال مؤتمر صحفي في مقر الوكالة في فيينا اليوم إن هذا الإجراء يشكل بطبيعة الحال تحدياً كبيراً لقدرتنا على مواصلة العمل هناك.وأوضح غروسي أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية المكلفة بالتثبت من الطبيعة السلمية للبرنامج النووي الإيراني، قادرة على مواصلة عمليات المراقبة والتفتيش ولديها أدوات أخرى للقيام بذلك، لكن قرار طهران يؤدي إلى"شفافية أقل وشكوك أكبر".

وقال: إن الأمور اذا استمرت على هذا النحو، لن تكون الوكالة"في غضون ثلاثة أو أربعة أسابيع" قادرة على توفير المعلومات اللازمة حول متابعة البرنامج النووي الإيراني. وعد أن هذا الأمر"سيشكّل ضربة قاضية" للاتفاق المبرم في العام 2015 الذي ينص على الحد من أنشطة إيران النووية مقابل تخفيف العقوبات الدولية عنها.

اقرأ أكثر:
جريدة الرياض »

سد 'موسى' يحمي البندقية من الفيضانات .. كلف مليارات اليورو وصمم في 1984 وعمل في 2020

تم تفعيل سد موسى بعد توقع ارتفاع المد بمقدار 5.6 قدم في مدينة البندقية الإيطالية - بالقرب من المستويات القياسية - ونجح السد في درء أي فيضانات قد تترك مناطق كبيرة من المدينة تحت الماء. والمشروع هو نظام حماية مكون من 78 بوابة فيضان من قاع بحيرة البندقية تم تصميمه في عام 1984 لحماية البندقية وساحة سان ماركو من المد والجزر حتى 3 أمتار وهو ما يتجاوز بكثير السجلات الحالية. اقرأ أكثر >>

الطاقة الذرية: إغلاق إيران 27 كاميرا لمراقبة أنشطتها النووية ضربة قاضية للمحادثات | صحيفة المواطن الإلكترونيةالطاقة الذرية: إغلاق إيران 27 كاميرا لمراقبة أنشطتها النووية ضربة قاضية للمحادثات ندّدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بقرار إيران 'إغلاق 27 كاميرا' لمراقبة

«وكالة الطاقة الذرية» تتبنى قرار إدانة سلوك إيران النووي«وكالة الطاقة الذرية» تتبنى قرار إدانة سلوك إيران النووي صحيفة_اليوم مستقبل_الإعلام_يبدأ_من_اليوم

اتهامات متبادلة بين أوكرانيا ووكالة الطاقة الذرية بشأن محطة زاباروجيا - BBC News عربيشركة الطاقة النووية الرسمية في أوكرانيا تتهم رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالكذب بشأن زيارة مزمعة إلى المحطة التي تسيطر عليها روسيا.

وكالة الطاقة الذرية: إيران تتوسع في تركيب أجهزة طرد مركزي في نطنز - صحيفة الوئام الالكترونيةقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم الأربعاء إن إيران بدأت في تركيب أجهزة طرد مركزي متطورة من طراز (آي.آر-6) في مجموعة واحدة بمحطة تخصيب تحت الأرض في نطنز بما يتماشى مع ما أعلنته من فترة طويلة، لكنها تعتزم الآن إضافة مجموعتين أخريين. جاء وصف هذه الخطوات في تقرير سري للوكالة أُرسل إلى الدول الأعضاء قبل …

وكالة الطاقة الذرية: إيران تتوسع في تركيب أجهزة الطرد المركزي بمفاعل نطنز | صحيفة المواطن الإلكترونيةوكالة الطاقة الذرية: إيران تتوسع في تركيب أجهزة الطرد المركزي بمفاعل نطنز قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أمس الأربعاء: إن إيران بدأت في تركيب أجهزة طرد

بيان رباعي يشدد على وجوب امتثال إيران بالتزاماتها والتعاون مع وكالة الطاقة الذرية\nصحيفة إلكترونية سعودية تم تأسيسها عام 2007م تهتم بنشر الأخبار المحلية والمنافسة في سبق الأخبار بمهنية ومصداقية وموضوعية

"إغلاق 27 كاميرا" لمراقبة أنشطتها النووية، محذّرة من"ضربة قاضية" للمحادثات حول هذا الملف في حال استمر التعطيل.0 المواطن - متابعة ندّدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بقرار إيران “إغلاق 27 كاميرا” لمراقبة أنشطتها النووية، محذّرة من “ضربة قاضية” للمحادثات حول هذا الملف في حال استمر التعطيل.استمع تبنى مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، الأربعاء، قرار إدانة ضد سلوك إيران النووي.روسيا تسيطر على أكبر محطة نووية في أوروبا وزيلينسكي يتهمها بـ "الإرهاب النووي" ووصفت الشركة الأوكرانية خطط الوكالة إرسال وفد إلى المحطة بأنها "وسيلة لإضفاء الشرعية على بقاء المحتلين".

وقال المدير العام للوكالة رافايل غروسي خلال مؤتمر صحفي في مقر الوكالة في فيينا اليوم إن هذا الإجراء يشكل بطبيعة الحال تحدياً كبيراً لقدرتنا على مواصلة العمل هناك. وأوضح غروسي أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية المكلفة بالتثبت من الطبيعة السلمية للبرنامج النووي الإيراني، قادرة على مواصلة عمليات المراقبة والتفتيش ولديها أدوات أخرى للقيام بذلك، لكن قرار طهران يؤدي إلى"شفافية أقل وشكوك أكبر". ضربة قاضية للمحادثات وأوضح غروسي أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية المكلفة بالتثبت من الطبيعة السلمية للبرنامج النووي الإيراني، قادرة على مواصلة عمليات المراقبة والتفتيش ولديها أدوات أخرى للقيام بذلك، لكن قرار طهران يؤدي إلى “شفافية أقل وشكوك أكبر”. وقال: إن الأمور اذا استمرت على هذا النحو، لن تكون الوكالة"في غضون ثلاثة أو أربعة أسابيع" قادرة على توفير المعلومات اللازمة حول متابعة البرنامج النووي الإيراني. وبحسب النص، "يعبر (المجلس) عن القلق العميق" من عدم وضوح سبب وجود مثل هذه الآثار نتيجة لعدم تعاون طهران الكافي مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، ويدعو إيران إلى إجراء مزيد من المحادثات مع الوكالة "دون تأخير". وعد أن هذا الأمر"سيشكّل ضربة قاضية" للاتفاق المبرم في العام 2015 الذي ينص على الحد من أنشطة إيران النووية مقابل تخفيف العقوبات الدولية عنها. وعد أن هذا الأمر “سيشكّل ضربة قاضية” للاتفاق المبرم في العام 2015 الذي ينص على الحد من أنشطة إيران النووية مقابل تخفيف العقوبات الدولية عنها. وشددت واشنطن ولندن وباريس وبرلين في بيان مشترك على إيران بالوفاء بالتزاماتها القانونية والتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية. ومازال العمل يجري بصورة طبيعية في المحطة، ويعمل الموظفون الأوكرانيون بموجب أوامر روسية.

التعليقات . وسوم:.