الأطفال, التعلم_عن_بُعد

الأطفال, التعلم_عن_بُعد

5 نصائح لحماية الأطفال من المخاطر الإلكترونية خلال «التعلم عن بُعد»

5 نصائح لحماية #الأطفال من المخاطر الإلكترونية خلال #التعلم_عن_بُعد #البيان_القارئ_دائما

18/01/2021 10:34:00 م

5 نصائح لحماية الأطفال من المخاطر الإلكترونية خلال التعلم_عن_بُعد البيان_القارئ_دائما

حدد اختصاصيون في مركز دبي للأمن الإلكتروني، 5 نصائح مهمة، من شأنها حماية أطفالنا من التهديدات والمخاطر الإلكترونية التي تترصدهم خلال «التعلم عن بُعد»، فضلاً عن تمكينهم من مواصلة رحلتهم الرقمية بكل أمان، تتضمن الأولى «إنشاء كلمات مرور معقدة»، حيث إن على أو

وتبين النصيحة الثانية الخاصة بـ «تحديث أنظمة الأجهزة وبرامج الحماية»، أنه يجب الحرص من الوالدين على تحديث أنظمة الأجهزة، مثل «ويندوز» و«أندرويد» و«ماك»، وبرامج مكافحة الفيروسات المحملة على أجهزة أطفالهم، فيما يجب عليهم القيام بتعيين أعلى مستوى في إعدادات الخصوصية على جميع الأجهزة التي يستخدمونها، وتستهدف النصيحة الثالثة أولياء الأمور، إذ إن عليهم القيام بـ «تفعيل برامج تحكم الوالدين»، بحيث تتوفر لهم عناصر الإشراف على كافة الأجهزة، بدءاً بالهواتف وأجهزة التلفاز الذكية والكمبيوتر، وصولاً لمحركات البحث وتطبيقات الهواتف الذكية، ويجب على الوالدين تهيئة متصفحات الإنترنت على وضع «البحث الآمن»، ومن ثم تفعيل عناصر الإشراف الأبوي، لتحديد وقت استخدام الجهاز، وحظر محتوى مواقع محددة.

الإمارات تُشيد مستشفى الشيخ محمد بن زايد الميداني بالسودان لتعزيز جهودها في مكافحة 'كوفيد-19' القرية العالمية تحقق الرقم القياسي الـ16 في موسوعة 'غينيس' الإمارات تعزز الشراكة مع كوريا بتوقيع مذكرتي تفاهم للتعاون في مجال اقتصاد الهيدروجين وتطوير السياسات الصناعية والتكنولوجية

حماية ذاتيةوتهتم النصيحة الرابعة بأهمية «توفير مساحة عمل عائلية في المنزل»، حيث يجب تخصيص مكان مشترك لاستخدام الإنترنت، ليساعد الوالدين على متابعة أطفالهم عن كثب، ومساعدتهم على التركيز أكثر، ما يتيح لهما أيضاً إلقاء نظرة على أجهزتهم، من دون إزعاجهم، فيما تعتبر طاولة المطبخ، أو غرفة الطعام، من أماكن العمل المشتركة المثالية داخل المنزل، وتوضح النصيحة الخامسة الخاصة بـ «علّم أطفالك كيف يحمون أنفسهم»، أن إعداد محركات البحث أو أدوات الإشراف الأبوي، ليس كافياً لحماية أطفالهم، لذلك من الضروري أن يقوم الآباء بتعليم أطفالهم حماية أنفسهم أثناء تصفح الإنترنت، فيما توجد بعض قواعد التصفح التي ينبغي إيصالها لهم، وتتضمن أهمية التفكير بعمق قبل النقر، وأن يكون الطفل أكثر حذراً من النوافذ المنبثقة، أو روابط مواقع التواصل الاجتماعي، أو الروابط الموجودة في رسائل البريد الإلكتروني.

اقرأ أكثر: صحيفة البيان »

النيابة العامة للدولة توضح التزامات مدير المؤسسة التعليمية أو غيرها من المنشآت في حالة حدوث إصابة بمرض 'كوفيد - 19' لدى أي من الطلاب أو العاملين بالمنشأة

أبوظبي في 19 فبراير / وام / أوضحت النيابة العامة للدولة من خلال مادة فيلمية نشرتها على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي @uae_pp التزامات مدير المؤسسة التعليمية أو غيرها من المنشآت في حالة حدوث إصابة بأي مرض من الأمراض السارية كمرض كورونا 'كوفيد 19' لدى أي من الطلاب أو العاملين بالمنشأة. ونوهت النيابة العامة إلى أنه طبقا للمادة 12 من القانون الاتحادي رقم 14 لسنة 2014 في شأن مكافحة الأمراض السارية والتي نصت على أنه إذا اشتبه مدير المؤسسة التعليمية أو غيرها من المنشآت في حدوث إصابة بمرض سار لدى أي من الطلاب أو العاملين بالمنشأة فعليه أن يحيل الشخص المشتبه بإصابته إلى الطبيب المختص للكشف عليه وإعطائه تقريراً يبين حالته المرضية، فإذا ثبت أنه مصاب بهذا المرض فيجب عليه إبلاغ الوزارة أو الجهة الصحية عنه فوراً، واتخاذ الإجراءات المناسبة لمنع انتشار المرض. وعلى كل من مدير المؤسسة التعليمية أو غيرها من المنشآت والوزارة والجهة الصحية عزل المصاب والمخالطين له، أو الحجر الصحي عليهم سواء بمنعهم من الحضور للمنشأة أو بأية طريقة تحول دون اختلاطهم بالغير، وذلك مع مراعاة المدد المبينة بالجدول رقم 2 المرفق بهذا القانون، أو تلك التي تحددها الوزارة والجهة الصحية. كما لا يجوز لمدير المؤسسة التعليمية أو غيرها من المنشآت قبول عودة الشخص المصاب بمرض سار إلى المنشأة التي أبعد عنها إلا بعد استيفاء جميع الشروط التي تقررها الوزارة أو الجهة الصحية لعودة المصاب إلى المنشأة التي ينتمي إليها. ويأتي نشر هذه التغريدات القانونية في إطار حرص النيابة العامة للدولة على تعزيز الثقافة القانونية بين كافة أفراد المجتمع والتوعية والتصدي لجائحة 'كورونا'.