الخليج_خمسون_عاماً, الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي

الخليج_خمسون_عاماً, الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي

«الدولي للناشرين» يطلق ميثاقاً عالمياً لتعزيز استدامة قطاع النشر | صحيفة الخليج

«الدولي للناشرين» يطلق ميثاقاً عالمياً لتعزيز استدامة قطاع النشر #صحيفة_الخليج #الخليج_خمسون_عاماً

22/09/2021 09:31:00 ص

«الدولي للناشرين» يطلق ميثاقاً عالمياً لتعزيز استدامة قطاع النشر صحيفة_الخليج الخليج_خمسون_عاماً

\u003Cp\u003E\u003Cstrong\u003Eجنيف – سويسرا: «الخليج»\u003C/strong\u003E\u003C/p\u003E\n\n\u003Cp\u003Eبعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان «من الاستجابة إلى التعافي: تأثير جائحة «كوفيد- 19» على صناعة النشر العالمية»، شكّلت الشيخة بدور القاسمي، رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين، لجنة «الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر» (InSPIRe)، للوقوف على التحديات الرئيسية التي فرضتها الجائحة على قطاع النشر، وتعزيز التعاون والعمل المستقبلي المشترك.\u003C/p\u003E

جنيف – سويسرا: «الخليج»بعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان «من الاستجابة إلى التعافي: تأثير جائحة «كوفيد- 19» على صناعة النشر العالمية»، شكّلت الشيخة بدور القاسمي، رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين، لجنة «الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر» (InSPIRe)، للوقوف على التحديات الرئيسية التي فرضتها الجائحة على قطاع النشر، وتعزيز التعاون والعمل المستقبلي المشترك.

محمد بن زايد يزور أجنحة الفاتيكان وروسيا وسلطنة عمان المشاركة في ' إكسبو 2020 دبي' مواقع العين الثقافية والأثرية .. إرث معرفي للأجيال القادمة 'إيفاد' شرطة دبي تحصد جائزة ثقافة الأعمال عن أفضل مبادرة في التحول الرقمي

نجح الميثاق منذ الإعلان عنه مطلع العام الجاري، بجمع تواقيع أكثر من 30 معرض كتاب عالمي ومنظمة معنية بالكتاب والعمل الثقافي، من مختلف بلدان العالم، ليسجل بذلك أكبر تجمّع دولي للنهوض بصناعة النشر وتجاوز تحدياته الطارئة خلال العقود الخمسة الماضية.وحول أهمية الميثاق، قالت الشيخة بدور القاسمي، رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين: «لن نستطيع ضمان تعافي قطاع النشر إلا إذا تعاون جميع العاملين في صناعة النشر ووحدوا جهودهم؛ حيث شهدنا أداء جيداً لأسواق النشر المتطورة، ولا يزال زملاؤنا في أسواق النشر الناشئة يواجهون تحديات كبيرة؛ إذ لا يقتصر تأثير الجائحة على الناشرين فحسب، وإنما على ملايين الكتّاب والرسامين وأصحاب دور الطباعة ومراكز التوزيع ومتاجر الكتب في العالم».

مواجهة التحدياتووجهت الشيخة بدور القاسمي، دعوة لكافة المؤسسات المعنية ببناء مستقبل النشر العالمي للانضمام إلى الميثاق، وقالت: «من المرجح أن يتنامى اعتماد مستقبل صناعة النشر بعد الجائحة على توحيد الجهود وتحقيق التضامن بين الأطراف المعنية؛ إذ يمثل الميثاق الإطار الرسمي لتنسيق العمل المشترك الذي يحقق استفادة العاملين في منظومة النشر من التجارب المختلفة والعمل على مواجهة هذه التحديات غير المسبوقة». headtopics.com

ويعتبر الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر أحد أبرز إنجازات اللجنة؛ حيث يوثق التزام الموقعين عليه بالتعاون في مختلف مجالات صناعة النشر، والعمل على تطوير خطة مستقبلية لمرحلة ما بعد الجائحة، ومن خلال المصادقة على الميثاق، يوافق الموقعون على حشد جهودهم والتعاون فيما بينهم ضمن عشرة مجالات تشمل علاقات القطاع مع صنّاع السياسات، إلى جانب تعزيز الحوار والتنسيق لسد الثغرات المتعلقة بالمهارات.

وتعود أهمية «الميثاق» (InSPIRe) بالنظر إلى حجم وتنوع قطاعات المؤسسات المعنية بصناعة الكتاب التي صادقت عليه؛ حيث جمع دور نشر، ومعارض كتب، وشركات متخصصة بالطباعة والتوزيع وغيرها.فيما يلي قائمة بأسماء الجهات التي انضمت إلى 86 عضواً في الاتحاد الدولي للناشرين الذين وقعوا على «الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر» حتى تاريخه:

شبكة الناشرين الإفريقيين، اتحاد الناشرين العرب، جمعية الناشرين في رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، جمعية تطوير التعليم في إفريقيا، رابطة الوكلاء الأدبيين الأمريكيين، معرض بولونيا لكتاب الطفل، دعم الكتاب العالمية، معرض بوينس آيرس للكتاب، معرض نيودلهي للكتاب، اتحاد بائعي الكتب الأوروبية والدولية، مجموعة الناشرين التربويين الأوروبيين، الجهات العامة للكتب الفرنسية، معرض فرانكفورت الدولي للكتاب، معرض غانا الدولي للكتاب، معرض غوتنبرغ للكتاب، مجموعة المحررين الأيبيريين- الأمريكيين، جمعية ناشري الكتب المستقلين، الرابطة الدولية للناشرين العلميين والتقنيين والطبيين STM، المجلس الدولي لكتب اليافعين، معرض إسطنبول الدولي للكتاب، رابطة مكتبات البحث الأوروبية، معرض لندن للكتاب، معرض نيروبي الدولي للكتاب، معرض نيجيريا الدولي للكتاب، رابطة الكتاب الأفارقة، نادي القلم الدولي، معرض ريو دي جانيرو للكتاب، معرض روما للكتاب، معرض ساو باولو الدولي للكتاب، معرض سيؤول الدولي للكتاب، معرض الشارقة الدولي للكتاب، معرض تبليسي الدولي للكتاب، معرض تورينو للكتاب، يونيسف، معرض الكتاب الأمريكي.

مشاورات واسعةيقود الاتحاد الدولي للناشرين، مشاورات واسعة للتوصل إلى إجماع حول تأثير الوباء على قطاع النشر العالمي وآفاقه المستقبلية، وتهدف هذه المشاورات إلى إجراء تحليل على مستوى الصناعة حول حالة قطاع النشر العالمي، وتقديم توصيات لتعزيز مرونته واستدامته وذلك تحت إشراف لجنة متعددة الأطراف تسمى لجنة خطة «InSPIRe» وتتكون من 11 عضواً من أعضاء اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للناشرين. headtopics.com

'دورية السعادة' بشرطة أبوظبي تكافئ السائقين الملتزمين والجمهور بـ'جوازات إكسبو' الوطني للأرصاد: فرصة تشكل الضباب وتدني مدى الرؤية الإمارات تؤكد دعمها المطلق للقضية الفلسطينية | صحيفة الخليج

وفي شهر مايو، قامت لجنة خطة «InSPIRe» بتطوير «الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر» (InSPIRe) ليتم إقراره من قبل الناشرين أصحاب المصلحة، ويمثل التزاماً رمزياً بمواصلة العمل على تعزيز التعاون الذي رافق جهود الاستجابة للوباء العالمي، وتهدف الاستشارات المتعلقة بخطة «Inspire» إلى ترسيخ هذا التعاون من خلال إشراك جميع الأطراف المعنية بصناعة النشر في تطوير منهج عمل قائم على أسس علمية تسهم في تعزيز استدامة الصناعة ومرونتها.

الالتزامات العشرالتأكيد على أهمية النشر كصناعة أساسية لدى صناع السياسات، والدعوة إلى إطلاق برامج التحفيز الحكومية الخاصة بالنشر لضمان بناء صناعة نشر عالمية أكثر استدامة ومرونة وقادرة على التكيّف مع احتياجات المستهلك وديناميكيات التنافسية المتغيرة، وتعزيز الحوار بين الجهات المعنية في منظومة النشر لبناء المرونة، وتعزيز الشراكات، وتخفيف المخاطر الناجمة عن اضطرابات سلسلة التوريد العالمية، وتخفيض التداعيات البيئية لسلسلة توريد قطاع النشر، عرض الآثار السلبية لعملية القرصنة، والدعوة إلى تطوير وحماية وتنفيذ أطر حقوق التأليف والنشر التي تضمن المنافسة العادلة، وتحمي حقوق الناشرين وصنّاع المحتوى، تحديد أرضية مشتركة تجمع الناشرين والمنظمات الحقوقية والحكومات لمحاربة الرقابة التعسفية وتعزيز حرية النشر، وسد الفجوات القائمة في مهارات القوى العاملة من خلال تعزيز القدرات وتقديم الإرشاد وتوسيع الشراكات، استكشاف الشراكات والبرامج التي تؤكد دور النشر في تعزيز الوصول إلى مصادر المعرفة واستمرار عملية التعليم، وتمكين الأطفال والناشئة من التعلم، وتوفير فرص متساوية للشباب والشابات، تمكين الفئات المهمشة لضمان التنوع والشمولية في منظومة النشر، ودعم نشر الأعمال المكتوبة بلغات الشعوب الأصلية من خلال المبادرات والشراكات، التأكيد على دور الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطاع النشر ومتاجر الكتب، التي تشكل النسبة الأكبر من صناعة النشر العالمية، في ضمان تنوّع المحتوى في عالم الكتاب، ودعم الإجراءات اللازمة لتأمين مستقبل أعمالها.

من الاستجابة إلى التعافي اقرأ أكثر: صحيفة الخليج »

شيخ الأزهر يلتقي لجنة تحكيم جائزة زايد للأخوة الإنسانية 2022 في روما

روما في 8 أكتوبر / وام / التقى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، أمس، أعضاء لجنة تحكيم جائزة زايد للأخوة الإنسانية في دورتها الثالثة 2022 بالعاصمة الإيطالية روما. وحث الإمام الأكبر خلال الاجتماع أعضاء لجنة التحكيم على المضي قُدما في عملهم بالمشروع الإنساني العالمي للأخوة الإنسانية، مشددا على أن وثيقة الأخوة لم تكن يوما موجهة لدين معين أو عرقية وقومية محددة، وإنما هي للإنسان أيا كان عرقه أو دينه أو لونه. وأكد أن الاختلاف سنة كونية لحكمة إلهية، ولو أرادنا الله متشابهين لخلقنا كذلك، ولكن كانت حكمته في الاختلاف حتى في مستويات الإدراك بين الإنسان وغيره من الكائنات، وسيظل هذا الاختلاف مبدأ للإنسانية إلى يوم القيامة، وقد أرسى الله التعارف والتآخي والتآلف كمبادئ تحكم علاقة هؤلاء المختلفين، محذرا أننا إذا حدنا عن هذه المبادئ خالفنا الحكمة الإلهية وضعنا وضاع كل شيء. ولفت فضيلة الإمام الأكبر إلى أن العالم عاش حروبا ومآسي محزنة؛ خاصة في الشرق الأوسط وأفريقيا اللذين لا يزالان يعانيان وينزفان ألما، وقال : ' أكاد أبكي دما حينما أرى مشاهد المشردين واللاجئين والفقراء والأطفال يموتون على أيدي أمهاتهم، عليكم أن تضعوا هذه المشاهد نصب أعينكم، وتسخروا جهودكم لمساعدة الناس، لديكم فرصة ذهبية للمشاركة في تغيير هذا العالم إلى الأفضل، إلى عالم تسوده المحبة والمودة والخير'. من جانبهم، أعرب أعضاء لجنة التحكيم عن امتنانهم لفضيلة الإمام الأكبر على هذا اللقاء ودوره الرائد في نشر قيم الحوار والتسامح والوسطية والاعتدال، والذي توج بتوقيعه وثيقة الأخوة الإنسانية التاريخية مع قداسة البابا فرنسيس في أبوظبي عام 2019 . وأكد أعضاء لجنة التحكيم أنه لا يمكن إدراك قيمة جائزة زايد بدون إدراك قيمة الأخوة الإنسانية، مشيرين إلى أن مهمتهم لا تقتصر على اختيار الفائزين، بل خلق نماذج وقدوة ليحذو العالم حذوهم ينشرون قيم السلام والأخوة، وأن الأخوة الإنسانية لا تقتصر على تعامل الإنسان مع أخيه من بني الإنسان، ولكن أيضا تعامله مع الجماد والحيوان والنبات والبيئة التي يعيش فيها، ويقع على عاتقه حمايتها والحفاظ عليها. وقال أعضاء اللجنة : ' سوف نبذل كل ما في وسعنا لمساعدة الفئات الأكثر تهميشها والأقل تمثيلا، سنحاول جعل هذا العالم أفضل للفقراء والمشردين والمرأة والطفل، نعدكم بأن نقوم بعملنا بحيادية تامة

'الاتحاد الدولي للناشرين' يطلق ميثاقاً عالمياً لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشربعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان 'من الاستجابة إلى التعافي تأثير جائحة كوفيد-19 على صناعة النشر العالمية'، شكّلت الشيخة بدور القاسمي، رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين، لجنة 'الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر' (InSPIRe)،

'الاتحاد الدولي للناشرين' يطلق ميثاقا عالميا لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشرالشارقة في 21 سبتمبر / وام / شكّلت الشيخة بدور القاسمي رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين .. لجنة 'الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر' / InSPIRe / لتحديد التحديات الرئيسة التي فرضتها الجائحة على قطاع النشر وتعزيز التعاون والعمل المستقبلي المشترك وذلك بعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان 'من الاستجابة إلى التعافي: تأثير جائحة كوفيد-19 على صناعة النشر العالمية'. و قد نجح الميثاق منذ الإعلان عنه مطلع العام الجاري في جمع تواقيع أكثر من 30 معرض كتاب عالمي ومنظمة معنية بالكتاب والعمل الثقافي من مختلف بلدان العالم ليسجل بذلك أكبر تجمّع دولي للنهوض بصناعة النشر وتجاوز تحدياته الطارئة خلال العقود الخمسة الماضية. وحول أهمية الميثاق .. قالت الشيخة بدور القاسمي : ' لن نستطيع ضمان تعافي قطاع النشر إلا إذا تعاون جميع العاملين في صناعة النشر ووحدوا جهودهم حيث شهدنا أداءً جيداً لأسواق النشر المتطورة وما يزال زملاؤنا في أسواق النشر الناشئة يواجهون تحديات كبيرة إذ لا يقتصر تأثير الجائحة على الناشرين فحسب وإنما على ملايين الكتّاب والرسامين وأصحاب دور الطباعة ومراكز التوزيع ومتاجر الكتب في العالم ' . ووجهت الشيخة بدور القاسمي دعوة لكافة المؤسسات المعنية ببناء مستقبل النشر العالمي للإنضمام للميثاق .. وقالت من المرجح أن يتنامى اعتماد مستقبل صناعة النشر بعد الجائحة على توحيد الجهود وتحقيق التضامن بين الأطراف المعنية إذ يمثل الميثاق الإطار الرسمي لتنسيق العمل المشترك الذي يحقق استفادة العاملين في منظومة النشر من التجارب المختلفة والعمل على مواجهة هذه التحديات غير المسبوقة. ويعتبر الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر أحد أبرز إنجازات اللجنة حيث يوّثق التزام الموقعين عليه بالتعاون في مختلف مجالات صناعة النشر والعمل على تطوير خطة مستقبلية لمرحلة ما بعد الجائحة.. ومن خلال المصادقة على الميثاق يوافق الموقعون على حشد جهودهم والتعاون فيما بينهم ضمن عشرة مجالات تشمل علاقات القطاع مع صنّاع السياسات إلى جانب تعزيز الحوار والتنسيق لسد الثغرات المتعلقة بالمهارات. وتعود أهمية 'الميثاق' / InSPIRe / نظراً لحجم وتنوع قطاعات المؤسسات المعنية بصناعة الكتاب التي صادقت عليه حيث جمع دور نشر ومعارض كتب وشركات متخصصة بالطباعة والتوزيع وغيرها. SubHanAllah

'الاتحاد الدولي للناشرين' يطلق ميثاقاً عالمياً لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشربعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان 'من الاستجابة إلى التعافي تأثير جائحة كوفيد-19 على صناعة النشر العالمية'، شكّلت الشيخة بدور القاسمي، رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين، لجنة 'الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر' (InSPIRe)،

'الاتحاد الدولي للناشرين' يطلق ميثاقا عالميا لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشرالشارقة في 21 سبتمبر / وام / شكّلت الشيخة بدور القاسمي رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين .. لجنة 'الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر' / InSPIRe / لتحديد التحديات الرئيسة التي فرضتها الجائحة على قطاع النشر وتعزيز التعاون والعمل المستقبلي المشترك وذلك بعد صدور التقرير الذي أعده الاتحاد الدولي للناشرين بعنوان 'من الاستجابة إلى التعافي: تأثير جائحة كوفيد-19 على صناعة النشر العالمية'. و قد نجح الميثاق منذ الإعلان عنه مطلع العام الجاري في جمع تواقيع أكثر من 30 معرض كتاب عالمي ومنظمة معنية بالكتاب والعمل الثقافي من مختلف بلدان العالم ليسجل بذلك أكبر تجمّع دولي للنهوض بصناعة النشر وتجاوز تحدياته الطارئة خلال العقود الخمسة الماضية. وحول أهمية الميثاق .. قالت الشيخة بدور القاسمي : ' لن نستطيع ضمان تعافي قطاع النشر إلا إذا تعاون جميع العاملين في صناعة النشر ووحدوا جهودهم حيث شهدنا أداءً جيداً لأسواق النشر المتطورة وما يزال زملاؤنا في أسواق النشر الناشئة يواجهون تحديات كبيرة إذ لا يقتصر تأثير الجائحة على الناشرين فحسب وإنما على ملايين الكتّاب والرسامين وأصحاب دور الطباعة ومراكز التوزيع ومتاجر الكتب في العالم ' . ووجهت الشيخة بدور القاسمي دعوة لكافة المؤسسات المعنية ببناء مستقبل النشر العالمي للإنضمام للميثاق .. وقالت من المرجح أن يتنامى اعتماد مستقبل صناعة النشر بعد الجائحة على توحيد الجهود وتحقيق التضامن بين الأطراف المعنية إذ يمثل الميثاق الإطار الرسمي لتنسيق العمل المشترك الذي يحقق استفادة العاملين في منظومة النشر من التجارب المختلفة والعمل على مواجهة هذه التحديات غير المسبوقة. ويعتبر الميثاق الدولي لتعزيز استدامة ومرونة قطاع النشر أحد أبرز إنجازات اللجنة حيث يوّثق التزام الموقعين عليه بالتعاون في مختلف مجالات صناعة النشر والعمل على تطوير خطة مستقبلية لمرحلة ما بعد الجائحة.. ومن خلال المصادقة على الميثاق يوافق الموقعون على حشد جهودهم والتعاون فيما بينهم ضمن عشرة مجالات تشمل علاقات القطاع مع صنّاع السياسات إلى جانب تعزيز الحوار والتنسيق لسد الثغرات المتعلقة بالمهارات. وتعود أهمية 'الميثاق' / InSPIRe / نظراً لحجم وتنوع قطاعات المؤسسات المعنية بصناعة الكتاب التي صادقت عليه حيث جمع دور نشر ومعارض كتب وشركات متخصصة بالطباعة والتوزيع وغيرها. SubHanAllah

الإمارات الأولى عربياً والثالثة عالمياً في مؤشر الجاهزية للمستقبل | صحيفة الخليج\u003Cp\u003E\u003Cstrong\u003Eدبي: «الخليج»\u003C/strong\u003E\u003Cbr /\u003E\nحققت دولة الإمارات المركز الأول عربياً والثالث بين 27 اقتصاداً ناشئاً حول العالم، متقدمة على دول مثل روسيا والصين والهند، والمرتبة 23 عالمياً بين 123 دولة، في تقرير «مؤشر الجاهزية للمستقبل» الصادر عن مركز «بورتولانز» في العاصمة الأمريكية واشنطن، بالشراكة مع شركة «جوجل» العالمية، الذي يوفّر بيانات هادفة إلى دعم جهود الدول والحكومات في قياس الجاهزية للمستقبل.\u003C/p\u003E

منوعات: الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 | صحيفة الخليجصحيفة الخليج هي صحيفة يومية تصدر عن دار الخليج للصحافة والطباعة والنشر بمدينة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة والتي أنشئت عام 1970 على يد الشقيقين المرحومين تريم عمران تريم والدكتور عبدالله عمران تريم للدفاع عن القضايا الوطنية و قضية الوحدة العربية