منصور بن زايد يجتمع مع أمناء المجالس التنفيذية لإمارات الدولة ويؤكدون مواصلة العمل الموحد بين الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة

23/11/2022 09:02:00 م

#منصور_بن_زايد يجتمع مع أمناء المجالس التنفيذية لإمارات الدولة ويؤكدون مواصلة العمل الموحد بين الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة #وام

منصور_بن_زايد, العالم

منصور_بن_زايد يجتمع مع أمناء المجالس التنفيذية لإمارات الدولة ويؤكدون مواصلة العمل الموحد بين الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة وام

ضمن فعاليات الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات والتي تستمر ليومين متتاليين في أبوظبي.منصور بن زايد يجتمع مع أمناء المجالس التنفيذية لإمارات الدولة ويؤكدون مواصلة العمل الموحد بين الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة.• منصور بن زايد: المجالس التنفيذية ركيزة أساسية لضمان التعاون والتكامل في العمل الحكومي على المستويين الاتحادي والمحلي وتحقيق أفضل النتائج خلال السنوات المقبلة.• منصور بن زايد: دولة الإمارات بتوجيهات قادتها وطموحات أبنائها ماضية قدماً في مسيرتها التنموية الشاملة عبر العمل الموحد القائم على الرؤية الواضحة والسياسات الاستشرافية.أبرز مستهدفات الاجتماع:• تعزيز العمل والتنسيق بين إمارات...

الصورضمن فعاليات الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات والتي تستمر ليومين متتاليين في أبوظبي..• منصور بن زايد: المجالس التنفيذية ركيزة أساسية لضمان التعاون والتكامل في العمل الحكومي على المستويين الاتحادي والمحلي وتحقيق أفضل النتائج خلال السنوات المقبلة.

• منصور بن زايد: دولة الإمارات بتوجيهات قادتها وطموحات أبنائها ماضية قدماً في مسيرتها التنموية الشاملة عبر العمل الموحد القائم على الرؤية الواضحة والسياسات الاستشرافية.أبرز مستهدفات الاجتماع:• تعزيز العمل والتنسيق بين إمارات الدولة في مختلف القطاعات الحيوية ذات الأولوية بما فيها برامج التنمية الاجتماعية والصناعية والاستثمارية.

اقرأ أكثر:
وكالة أنباء الإمارات »

محمد بن راشد: حريصون على مد جسور التعاون مع المؤسسات والشركات العالمية | صحيفة الخليج

دبي - وام اقرأ أكثر >>

محمد القرقاوي: الإمارات بقيادتها الرشيدة ماضية قدماً في مسيرتها الريادية | صحيفة الخليجأكد محمد القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

تنفيذاً لتوجيهات رئيس الدولة.. زيادة دعم رواتب المواطنين في القطاع الخاص | صحيفة الخليجتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي

سهيل المزروعي: استراتيجية 'نحن الإمارات 2031' خطوة مهمة ضمن مسيرة الخمسينأبوظبي في 22 نوفمبر/ وام/ قال معالي سهيل بن محمد المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية إن استراتيجية 'نحن الإمارات 2031'، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي 'رعاه الله'، ضمن الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات تمثل منهجية طموحة تبني على ما تم تحقيقه خلال ال 50 عاما الماضية لتعزيز اقتصاد الدولة وتنافسيتها العالم ية إلى العام 2031، كما تجسد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الاستشرافية لاستدامة تنافسية...

منصور بن زايد يلتقي رئيس تركمانستانأبوظبي في 21 نوفمبر/وام/ التقى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة فخامة سردار بردي محمدوف رئيس جمهورية تركمانستان الصديقة، اليوم، في مقر إقامته بقصر الإمارات في أبوظبي، بحضور سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.ورحب سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان برئيس جمهورية تركمانستان والوفد المرافق له، مؤكداً سعي القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لتعزيز التعاون بين البلدين، ومتمنياً لتركمانستان قيادةً وشعباً المزيد من التطور والازدهار.وبحث سموه وفخامة الضيف خلال... ⚡هنا دليل الإناقة والسعادة للرجال والنساء ⚡ لتحسـين جـودة حيـاتك أدخـل على حسـابي واختـار ما يسعدك ✔ وإختـار على زوقـك، راح تكـون مبسـوط 💯 راسلني مباشر📲

منصور بن زايد يشهد 3 جلسات حول الصناعات الوطنية والنمو الاقتصادي والأمن الغذائي | صحيفة الخليجشهد سموّ الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير ديوان الرئاسة، 3 جلسات حكومية ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات 2022...

الفيديو الصور ضمن فعاليات الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات والتي تستمر ليومين متتاليين في أبوظبي.، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ماضية في مسيرتها الريادية بروح الفريق الواحد، والتكامل في العمل الحكومي اتحادياً ومحلياً.، رعاه الله، أعلن سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير ديوان الرئاسة، رئيس مجلس إدارة مجلس تنافسية الكوادر الإماراتية، زيادة دعم رواتب المواطنين في كل من القطاع الخاص والمصرفي، وذلك بهدف الحفاظ واستقطاب أكبر عدد من الباحثين عن عمل من المواطنين وتشجيعهم على خوض تجارب العمل ضمن مؤسسات القطاع الخاص والمصرفي بكافة مجالاته.الثلاثاء، ٢٢ نوفمبر ٢٠٢٢ - ٩:٠٣ م سهيل المزروعي: استراتيجية "نحن الإمارات 2031" خطوة مهمة ضمن مسيرة الخمسين أبوظبي في 22 نوفمبر/ وام/ قال معالي سهيل بن محمد المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية إن استراتيجية"نحن الإمارات 2031"، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي"رعاه الله"، ضمن الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات تمثل منهجية طموحة تبني على ما تم تحقيقه خلال ال 50 عاما الماضية لتعزيز اقتصاد الدولة وتنافسيتها العالمية إلى العام 2031، كما تجسد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الاستشرافية لاستدامة تنافسية الدولة وريادتها في كافة الأصعدة وفق مستهدفات واضحة.

. • منصور بن زايد: المجالس التنفيذية ركيزة أساسية لضمان التعاون والتكامل في العمل الحكومي على المستويين الاتحادي والمحلي وتحقيق أفضل النتائج خلال السنوات المقبلة. وأشار إلى أهمية الاجتماعات السنوية، كونها منصة وطنية موحدة لمناقشة أبرز الملفات الحكومية وصناعة مستقبل أفضل، يتواءم مع مستهدفات العقد القادم ومئويتها. • منصور بن زايد: دولة الإمارات بتوجيهات قادتها وطموحات أبنائها ماضية قدماً في مسيرتها التنموية الشاملة عبر العمل الموحد القائم على الرؤية الواضحة والسياسات الاستشرافية. ويشمل التحديث أيضاً، توسيع نطاق دعم الرواتب ليضم المواطنين العاملين بكافة وظائفهم وتخصصاتهم ومؤهلاتهم الدراسية من غير استثناء على ألا يزيد الراتب الشهري عن 30 ألف درهم، كما تم رفع قيمة الدعم المالي بحيث تصل العلاوة المالية الشهرية إلى 7 آلاف درهم بحد أقصى لحاملي شهادة البكالوريوس و6 الاف درهم بحد أقصى لحاملي الدبلوم و5 الاف درهم بحد أقصى لحاملي الثانوية العامة وما دون، ويصرف الدعم عن الفرق بين الراتب الفعلي الإجمالي الذي يتقاضاه والراتب المستهدف حسب فئة الراتب المحددة له. أبرز مستهدفات الاجتماع: • تعزيز العمل والتنسيق بين إمارات الدولة في مختلف القطاعات الحيوية ذات الأولوية بما فيها برامج التنمية الاجتماعية والصناعية والاستثمارية. وأوضح أن الدورة الحالية، تحظى بأهمية استثنائية كونها الأولى بعد إتمام دولة الإمارات لعامها الخمسين، ما يجعلها نقطة الانطلاق في مسيرة الدولة نحو العقد المقبل. • التنسيق في السياسات والتشريعات والإجراءات والأنظمة الاقتصادية بين الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة على المستويين الإقليمي والعالمي.

• تصميم استراتيجيات وطنية تطوّر الخطط وتخدم طموحات الإمارات في تعزيز الاستثمارات. مؤكداً الحرص على إطلاق المبادرات الهادفة إلى ترسيخ الهوية العربية في المنطقة والعالم. وشمل القرار أيضا توسيع برنامج"نافس" لكوادر التمريض ليشمل القطاع الطبي والصحي والصيدلاني بكافة تخصصاته ومستوياته بهدف تطوير كوادر القطاع الطبي والصحي في الدولة، وسيتم تحديد برامج الدراسة ومدتها بالتنسيق مع المؤسسات التعليمية والمراكز التخصصية المعتمدة في الدولة. • تعزيز التعاون مع مؤسسات التعليم العالي لمواءمة المخرجات مع متطلبات سوق العمل. أبوظبي فى 23 نوفمبر / وام / أكد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة ضرورة مواصلة العمل بروح الفريق الواحد بين كافة مؤسسات الدولة ومجالسها ومؤسساتها لتحقيق المزيد من التقدم في كافة الملفات ذات أولوية قصوى لدى دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة"حفظه الله"، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي"رعاه الله".. جاء ذلك خلال اجتماع سموه مع أمناء المجالس التنفيذية لإمارات الدولة بحضور معالي محمد القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، وسعادة مريم الحمادي، الأمين العام لمجلس الوزراء، وسعادة راشد العامري وكيل ديوان الرئاسة لقطاع الشؤون الحكومية، وذلك ضمن أعمال الدورة الحالية من الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات 2022، والتي تقام على مدار يومين متتاليين في أبوظبي بمشاركة أكثر من 500 شخصية حكومية على المستويين المحلي والاتحادي. وأضاف:"نحن اليوم على أعتاب مرحلة جديدة ترتقي بتنافسية بيئة الأعمال من خلال زيادة مساهمة الكوادر الإماراتية في كتابة سطور جديدة من قصة نجاح دولة الإمارات. وشدد سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان على أهمية الدور الذي تؤديه المجالس التنفيذية لإمارات الدولة في تفعيل العمل الاتحادي وتعزيز التكامل والتنسيق بين كافة إمارات الدولة لتحقيق البرامج والسياسات والمبادرات والمستهدفات الوطنية ضمن مختلف القطاعات والمجالات الحيوية والتي تشكل ركيزة أساسية في مسيرة التنمية التي تنتهجها الدولة. وأضاف «وضعت وثيقة الخمسين أهم التوجهات والمبادئ التي سترسم ملامح الحقبة المقبلة من المسيرة التنموية للدولة، بما يشمل أبرز السياسات والمبادرات الخاصة بالاقتصاد الوطني للدولة، التي ترسّخ مكانة الدولة الريادية في العالم، ضمن جميع المؤشرات والمجالات».

وقال سموه:"إن عمل المجالس التنفيذية هو ركيزة أساسية لضمان التعاون والتكامل في العمل الحكومي على المستويين الاتحادي والمحلي، وتحقيق أفضل النتائج خلال السنوات المقبلة." وأضاف سموه إن دولة الإمارات بتوجيهات قادتها وطموحات أبنائها ماضية قدماً في مسيرتها التنموية الشاملة عبر العمل الموحد القائم على الرؤية الواضحة والسياسات الاستشرافية. كما ارتفعت إيرادات قطاعنا السياحي إلى 19 مليار درهم، خلال النصف الأول من عام 2022». وأضاف المزروعي:"القطاع الخاص شريك أساسي وفاعل في تطوير اقتصاد الدولة وتحريك عجلة التنمية الاقتصادية والشاملة، ونحن نتطلع إلى منح المواطنين فرص وظيفية وتدريبية بهدف تطوير هذا القطاع الحيوي، وتحقيق نجاحه وتميّزه". كما أكد سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة على ضرورة متابعة العمل لتحقيق أفضل النتائج ومواصلة الاستفادة القصوى من الفرص الاستثمارية والاقتصادية التي تتمتع بها الدولة وبما يعزز تنافسيتها على المستويين الإقليمي والعالمي ويرسخ مكانتها الريادية ضمن أفضل الاقتصادات وأكثرها نمواً في العالم. حضر الاجتماع سعادة سيف غباش أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، معالي عبد الله البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، سعادة أسماء بن طليعة، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، سعادة الدكتور سعيد سيف المطروشي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة عجمان، سعادة الدكتور محمد عبد اللطيف خليفة أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة رأس الخيمة، سعادة محمد سرور النقبي القائم بأعمال الأمين العام للمجلس التنفيذي في أم القيوين، وسعادة محمد سعيد الضنحاني مدير الديوان الأميري في إمارة الفجيرة. مؤكداً أن المنهجية الجديدة في العمل الحكومي، تستند إلى المشاريع الكبرى التي تعدّها وتنفذها فرق العمل الوطنية الموحّدة. وناقش الاجتماع تعزيز العمل والتنسيق بين إمارات الدولة في مختلف القطاعات الحيوية بما فيها برامج التنمية الاجتماعية والصناعية والاستثمارية وسط التركيز على القطاعات التي تمس حياة المواطنين في مختلف فئاتهم وتخصصاتهم وتطلعاتهم..

كما أكد المجتمعون على استمرارية التنسيق في السياسات والتشريعات والإجراءات والأنظمة الاقتصادية بين الإمارات لتعزيز تنافسية الدولة على المستويين الإقليمي والعالمي، واستقطاب المزيد من الاستثمارات والشركات العالمية إلى الدولة، باعتبارها وجهة عالمية رائدة لممارسة الأعمال والاستثمار في المنطقة والعالم.. وناقشوا ضرورة تصميم استراتيجيات وطنية تطوّر الخطط الاستثمارية في الدولة، بما يخدم طموحات الإمارات في تعزيز الاستثمارات الحالية وجذب واستقطاب استثمارات عالمية، وتطرقوا إلى مستهدفات تطوير القطاع الصناعي الإماراتي، من خلال تنويع الصناعات وتعزيز خطط التوطين. وبحث اجتماع أمناء المجالس التنفيذية، أهمية مواصلة تطوير البنية التشريعية في دولة الإمارات، تماشياً مع المتغيرات السريعة التي يشهدها العالم، وبهدف إحداث نقلة جوهرية في النموذج الاقتصادي والاجتماعي للدولة، بما يتواءم مع مستهدفات مشاريع الخمسين ويساهم في المضي نحو المستقبل وفق نهج استباقي ورؤية استشرافية تعزز المرونة التشريعية وصولاً إلى مئوية الإمارات 2071. كما تناولوا أبرز المبادرات والخطط التي تم إطلاقها لتطوير منظومة التعليم في الدولة، وضرورة تعزيز التعاون والتكامل مع مؤسسات التعليم العالي على مستوى الدولة، لمواءمة مخرجات هذه المؤسسات مع متطلبات سوق العمل، ودعم جهود التوطين بشكل شامل. يذكر أن الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات بدورتها الحالية للعام 2022، انطلقت في أبوظبي كأكبر تجمع وطني يقام سنوياً بهدف توحيد العمل الحكومي على المستويين الاتحادي والمحلي، ومناقشة السياسات والمبادرات والبرامج المستقبلية وصولاً إلى مئوية دولة الإمارات.

اسلامه الحسين .