العامل_المساعد, الأسر_المقيمة, الإمارات

العامل_المساعد, الأسر_المقيمة

معايير جديدة لإقامة العامل المساعد على الأسر المقيمة في الإمارات

معايير جديدة لإقامة #العامل_المساعد على #الأسر_المقيمة في #الإمارات #البيان_القارئ_دائما

15/01/2020 04:46:00 م

معايير جديدة لإقامة العامل_المساعد على الأسر_المقيمة في الإمارات البيان_القارئ_دائما

أكدت وزارة الموارد البشرية والتوطين تطبيق معايير جديدة لإقامات عمال الخدمة المساعدة على الأسر المقيمة في الدولة ومدتها عامان وذلك تطبيقا للائحة التنفيذية للقانون والصادرة عن مجلس الوزراء.

اقرأ أكثر: صحيفة البيان »

الحريري: حل الوضع في لبنان هو تشكيل حكومة جديدة

هوية جديدة و«لا شيء مستحيل»'قبل أيام قليلة كشفت الإمارات عن هويتها الإعلامية المرئية للخمسين سنة القادمة'.. علي بن سالم الكعبي يكتب: هوية جديدة و'لا شيء مستحيل' للتفاصيل: مصدرك_الأول

«شوبا»: استثمارات جديدة تعزّز الطلب تزامناً مع «إكسبو 2020 دبي»قال المؤسس ورئيس مجلس إدارة «مجموعة شوبا العقارية»، بيه إن سي مينون، إن هناك شعوراً بالتفاؤل حيال عام 2020، بالتزامن مع قرب تنظيم معرض «إكسبو 2020 دبي»، لافتاً إلى أن التوقعات تظهر توجهاً إيجابياً في القطاع العقاري، إذ شهدت السوق بالفعل نشاطاً ونمواً حقيق

شراكة جديدة بين برنامج 'ضيف الاتحاد ' وطيران الخليجأبوظبي في 13 يناير / وام / أعلن 'ضيف الاتحاد' برنامج الولاء الخاص بشركة لاتحاد للطيران عن اتفاقية شراكة جديدة مع طيران الخليج الناقل الوطني لمملكة البحرين، لتعزيز مميزات أعضاء البرنامج. وسيصبح بمقدور أعضاء برنامج 'ضيف الاتحاد' كسب الأميال وانفاقها عند السفر على رحلات طيران الخليج، كما سيتمكن الأعضاء من الحصول على الأميال عند السفر عبر رحلات المشاركة بالرمز والمشغلة من قبل الاتحاد للطيران بالتعاون مع طيران الخليج. بالإضافة إلى ذلك يمكن للأعضاء كسب وإنفاق الأميال عند شراء تذاكر على شبكة طيران الخليج. وتهدف اتفاقية الشراكة إلى توفير خدمات تعاون متكاملة ومزايا جديدة لبرامج المسافرين الدائمة لشركتي الطيران والتي تشمل برنامج 'ضيف الاتحاد' وبرنامج 'فالكون فلاير'، من خلال تبادل المنافع المشتركة للمسافرين عبر إتاحة الفرصة لكسب واستخدام الأميال التي تعتمد قيمتها على درجة السفر التي يتم حجزها.

الإمارات تعلن عن اتفاقيات تمويل جديدة لمشاريع طاقة شمسية في الكاريبيأبوظبي في 15 يناير / وام / أعلن صندوق ' الإمارات - الكاريبي' للطاقة المتجددة عن بدء المرحلة الثانية من خطته الممتدة على ثلاث سنوات لإقامة مشاريع طاقة متجددة قادرة على التكيف مع المناخ في 16 دولة كاريبية وذلك بعد استكمال اتفاقيات التنمية والتمويل الجديدة لكل من دول جمهورية الدومينيكان وهايتي وغويانا وغرينادا وسانت كيتس ونيفيس وترينيداد وتوباغو وسورينام. وجرى الإعلان عن هذه المرحلة خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2020 أحد أكبر التجمعات المعنية بقضايا الاستدامة في العالم. وبموجب اتفاقيات التطوير والتمويل الجديدة سيتم تطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية على سطح مرآب للسيارات وأسطح المباني في جمهورية الدومينيكان وسيتم تطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية وبطارية تخزين هجينة في قرية دوندون بهايتي. كما سيتم إنشاء محطة هجينة للطاقة الشمسية الكهروضوئية مزودة بنظام بطارية لتخزين في جزيرة واكينام في غويانا ومحطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية مزودة بنظام بطارية لتخزين الطاقة في كارياكو بغرينادا. وفي سانت كيتس ونيفيس سيتم تطوير محطتين لتحلية المياه بالطاقة الشمسية الكهروضوئية ب.. ينما سيتم إنشاء محطة هجينة للطاقة الشمسية الكهروضوئية مزودة بنظام بطارية لتخزين الطاقة في سورينام وسيتم تطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية على سطح مرآب للسيارات في ترينيداد وتوباغو. ويعتبر الصندوق مبادرة وطنية رائدة في مجال تقديم المساعدات التنموية على مستوى العالم وهي ثمرة شراكة بين وزارة الخارجية والتعاون الدولي وصندوق أبوظبي للتنمية الذي يمول المشاريع بالكامل وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل 'مصدر' التي تقود عمليات إدارة وتنفيذ المشاريع. وقال سعادة سلطان محمد الشامسي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية :'يأتي التعاون بين الإمارات ودول الكاريبي في إطار سياسة المساعدات الخارجية لدولة الإمارات واستراتيجية السنوات الخمس التي تلتزم بمساعدة دول الجزر النامية لتحقيق أولوياتها الوطنية وأهدافها في مجال التنمية المستدامة لاسيما ضمان حصول الجميع على خدمات طاقة حديثة ومستدامة وموثوق بها وبتكلفة ميسورة واتخاذ إجراءات عاجلة لمكافحة ظاهرة التغير المناخي وتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين جميع النساء والفتيات'. وأعرب سعادته عن أمله في أن تساهم اتفاقيات التمويل الجديدة في تمكين الدول المستفيدة من تعزيز قدرتها

الإمارات تعلن عن اتفاقيات تمويل جديدة لمشاريع طاقة شمسية في الكاريبيأبوظبي في 15 يناير / وام / أعلن صندوق ' الإمارات - الكاريبي' للطاقة المتجددة عن بدء المرحلة الثانية من خطته الممتدة على ثلاث سنوات لإقامة مشاريع طاقة متجددة قادرة على التكيف مع المناخ في 16 دولة كاريبية وذلك بعد استكمال اتفاقيات التنمية والتمويل الجديدة لكل من دول جمهورية الدومينيكان وهايتي وغويانا وغرينادا وسانت كيتس ونيفيس وترينيداد وتوباغو وسورينام. وجرى الإعلان عن هذه المرحلة خلال فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة 2020 أحد أكبر التجمعات المعنية بقضايا الاستدامة في العالم. وبموجب اتفاقيات التطوير والتمويل الجديدة سيتم تطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية على سطح مرآب للسيارات وأسطح المباني في جمهورية الدومينيكان وسيتم تطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية وبطارية تخزين هجينة في قرية دوندون بهايتي. كما سيتم إنشاء محطة هجينة للطاقة الشمسية الكهروضوئية مزودة بنظام بطارية لتخزين في جزيرة واكينام في غويانا ومحطة للطاقة الشمسية الكهروضوئية مزودة بنظام بطارية لتخزين الطاقة في كارياكو بغرينادا. وفي سانت كيتس ونيفيس سيتم تطوير محطتين لتحلية المياه بالطاقة الشمسية الكهروضوئية ب.. ينما سيتم إنشاء محطة هجينة للطاقة الشمسية الكهروضوئية مزودة بنظام بطارية لتخزين الطاقة في سورينام وسيتم تطوير مشروع طاقة شمسية كهروضوئية على سطح مرآب للسيارات في ترينيداد وتوباغو. ويعتبر الصندوق مبادرة وطنية رائدة في مجال تقديم المساعدات التنموية على مستوى العالم وهي ثمرة شراكة بين وزارة الخارجية والتعاون الدولي وصندوق أبوظبي للتنمية الذي يمول المشاريع بالكامل وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل 'مصدر' التي تقود عمليات إدارة وتنفيذ المشاريع. وقال سعادة سلطان محمد الشامسي مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية :'يأتي التعاون بين الإمارات ودول الكاريبي في إطار سياسة المساعدات الخارجية لدولة الإمارات واستراتيجية السنوات الخمس التي تلتزم بمساعدة دول الجزر النامية لتحقيق أولوياتها الوطنية وأهدافها في مجال التنمية المستدامة لاسيما ضمان حصول الجميع على خدمات طاقة حديثة ومستدامة وموثوق بها وبتكلفة ميسورة واتخاذ إجراءات عاجلة لمكافحة ظاهرة التغير المناخي وتحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين جميع النساء والفتيات'. وأعرب سعادته عن أمله في أن تساهم اتفاقيات التمويل الجديدة في تمكين الدول المستفيدة من تعزيز قدرتها