محمد بن راشد يشهد إطلاق مشروع قرى الإمارات بقيمة مليار درهم

23/11/2022 08:30:00 م

#محمد_بن_راشد يشهد إطلاق مشروع قرى الإمارات بقيمة مليار درهم #فيديو_وام

محمد_بن_راشد, العالم

محمد_بن_راشد يشهد إطلاق مشروع قرى الإمارات بقيمة مليار درهم فيديو_وام

ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات محمد بن راشد يشهد إطلاق مشــــــــروع 'قرى الإمارات' بقيمة مليار درهم. 'قرى الإمارات' يعكس رؤية القيادة لبناء نموذج تنموي مستدام وخلق فرص اقتصادية واستثمارية تحقق الاستقرار الاجتماعي والحياة الكريمة · ذياب بن محمد: نحرص من خلال مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة على تحقيق التنمية المستدامة في كافة مناطق الدولة عبر نموذج تنموي متميز يعتمد على الشراكة بين القطاع الحكومي والخاص والمجتمعي · ذياب بن محمد: مشروع قرى الإمارات يمثل ركيزة لتنمية وتطوير المناطق والقرى والتعريف بأهم معالمها ودعم الشباب...

الصورضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات محمد بن راشد يشهد إطلاق مشــــــــروع"قرى الإمارات" بقيمة مليار درهم."قرى الإمارات" يعكس رؤية القيادة لبناء نموذج تنموي مستدام وخلق فرص اقتصادية واستثمارية تحقق الاستقرار الاجتماعي والحياة الكريمة ·

ذياب بن محمد: نحرص من خلال مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة على تحقيق التنمية المستدامة في كافة مناطق الدولة عبر نموذج تنموي متميز يعتمد على الشراكة بين القطاع الحكومي والخاص والمجتمعي ·ذياب بن محمد: مشروع قرى الإمارات يمثل ركيزة لتنمية وتطوير المناطق والقرى والتعريف بأهم معالمها ودعم الشباب المواطنين اقتصادياً في مختلف القطاعات.

اقرأ أكثر:
وكالة أنباء الإمارات »

استعدادات متواصلة في واحة الكرامة لإحياء ذكرى يوم الشهيد

أجرى مكتب شؤون أسر الشهداء استعداداته لإحياء ذكرى 'يوم الشهيد ' غداً الثلاثين من شهر نوفمبر في واحة الكرامة في أبوظبي.وشارك في التدريبات والاستعدادات مساء اليوم مختلف الجهات المدنية والعسكرية إضافة إلى عدد من الطائرات التابعة للقوات الجوية الإماراتية .خ اقرأ أكثر >>

متوفر الان منتجات العناية بالبشرة + المكملات الغذائية + العناية بالشعر + للعلاقة الزوجية مـًاركة عالميه💯 أسعار مناسبة ومنافسة للتــّـواصل D.سـوسـن📲

ذياب بن محمد بن زايد يشهد توقيع اتفاقيــات للمساهمة المجتمعية في دعم مشروع 'قرى الإمارات' بقيمة تتجاوز 200 مليون درهمذياب بن محمد بن زايد يشهد توقيع اتفاقيــات للمساهمة المجتمعية في دعم مشروع 'قرى الإمارات' بقيمة تتجاوز 200 مليون درهم 7 شركاء رئيسين ضمن الدفعة الأولى من المساهمين في المشروع الوطني.ذياب بن محمد بن زايد يشهد توقيع اتفاقيــات للمساهمة المجتمعية في دعم مشروع 'قرى الإمارات' بقيمة تتجاوز 200 مليون درهم.• ذياب بن محمد: مشروع قرى الإمارات يترجم الأسس والدعائم التي أرستها قيادة دولة الإمارات لرسم ملامح جديدة للازدهار الاقتصادي والمجتمعي للدولة خلال الأعوام القادمة.• ذياب بن محمد: نستهدف في مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة تطوير مشاريع...

ذياب بن محمد بن زايد يشهد توقيـع اتفاقيـات دعم مشروع 'قرى الإمارات' بـ 200 مليون درهمشهد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة توقيع اتفاقيات لستة شركاء رئيسين للمساهمة الاجتماعية في دعم مشروع 'قرى الإمارات'، والذي تم الإعلان عنه ضمن أجن

محمد القرقاوي: الإمارات بقيادتها الرشيدة ماضية قدماً في مسيرتها الريادية | صحيفة الخليجأكد محمد القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء، أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

محمد القرقاوي: الإمارات بقيادة محمد بن زايد وتوجيهات محمد بن راشد ماضية قدماً في مسيرتها الرياديةأكد معالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة 'حفظه الله'، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي 'رعاه الله'، ما

محمد بن راشد يعلن إطلاق «نحن الإمارات 2031» | صحيفة الخليجقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله: «أطلقنا اليوم، وضمن الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات،«نحن الإمارات 2031»، والتي تمثل رؤيتنا الحكومية للعقد القادم». وأضاف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، في تغريدة على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، الثلاثاء،: «أنهينا دورتنا الاستراتيجية السابقة في 2021، واليوم نبدأ مسيرتنا نحو قمم جديدة برئاسة ورعاية وقيادة أخي محمد بن زايد حفظه الله».

الفيديو الصور ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات محمد بن راشد يشهد إطلاق مشــــــــروع"قرى الإمارات" بقيمة مليار درهم.التسامح الأربعاء، ٢٣ نوفمبر ٢٠٢٢ - ٨:٠٥ م ذياب بن محمد بن زايد يشهد توقيع اتفاقيــات للمساهمة المجتمعية في دعم مشروع "قرى الإمارات" بقيمة تتجاوز 200 مليون درهم الفيديو الصور ذياب بن محمد بن زايد يشهد توقيع اتفاقيــات للمساهمة المجتمعية في دعم مشروع"قرى الإمارات" بقيمة تتجاوز 200 مليون درهم 7 شركاء رئيسين ضمن الدفعة الأولى من المساهمين في المشروع الوطني.ت - الحجم الطبيعي   شهد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة توقيع اتفاقيات لستة شركاء رئيسين للمساهمة الاجتماعية في دعم مشروع "قرى الإمارات"، والذي تم الإعلان عنه ضمن أجندة الاجتماعات السنوية لحكومة الإمارات في دورتها الحالية.، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ماضية في مسيرتها الريادية بروح الفريق الواحد، والتكامل في العمل الحكومي اتحادياً ومحلياً.

"قرى الإمارات" يعكس رؤية القيادة لبناء نموذج تنموي مستدام وخلق فرص اقتصادية واستثمارية تحقق الاستقرار الاجتماعي والحياة الكريمة · ذياب بن محمد: نحرص من خلال مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة على تحقيق التنمية المستدامة في كافة مناطق الدولة عبر نموذج تنموي متميز يعتمد على الشراكة بين القطاع الحكومي والخاص والمجتمعي · ذياب بن محمد: مشروع قرى الإمارات يمثل ركيزة لتنمية وتطوير المناطق والقرى والتعريف بأهم معالمها ودعم الشباب المواطنين اقتصادياً في مختلف القطاعات. مشروع قرى الإمارات: يستهدف خلق فرص تنموية واقتصادية في قرى الإمارات · تعزيز الاستثمار في القرى على مختلف المستويات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية · تطوير المواقع والمرافق الخدمية والترفيهية والتراثية · توفير الخدمات والمرافق والأنشطة الرياضية لتحويل المناطق إلى مقاصد للمواطنين والمقيمين 5 مسارات تطويرية لمشروع قرى الإمارات · خلق فرص اقتصادية وتجارية متنوعة للشباب · تطوير البنية التحتية العامة · التوعية بالبعد التاريخي والاثري لقرى الإمارات بوصفها جزءا مهما من تاريخ الإمارات · إطلاق حملة إعلامية لإلقاء الضوء على أبرز معالم القرى وتعزيز تواجدها على المستوى المحلي والعالمي. • ذياب بن محمد: مشروع قرى الإمارات يترجم الأسس والدعائم التي أرستها قيادة دولة الإمارات لرسم ملامح جديدة للازدهار الاقتصادي والمجتمعي للدولة خلال الأعوام القادمة. دبي فى 23 نوفمبر / وام / شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي"رعاه الله"، إطلاق مشروع"قرى الإمارات" بقيمة مليار درهم، والهادف إلى تطوير نموذج تنموي مستدام وخلق فرص اقتصادية واستثمارية تحقق الاستقرار الاجتماعي والحياة الكريمة. وقال سموه: "مشروع قرى الإمارات يترجم الأسس والدعائم التي أرستها قيادة دولة الإمارات لرسم ملامح جديدة للازدهار الاقتصادي والمجتمعي للدولة خلال الأعوام القادمة “. ويعد مشروع"قرى الإمارات" أول مشاريع مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة الذي يترأسه سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ورئيس مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة، والهادف إلى تطوير نموذج تنموي مستدام وخلق فرص اقتصادية واستثمارية تحقق الاستقرار الاجتماعي والحياة الكريمة. • ذياب بن محمد: إشراك القطاع الخاص في المشاريع الوطنية والاستراتيجية أحد أولويات مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة خلال الفترة القادمة، وسيتضاعف عملنا لإشراك أكبر عدد من الشركاء لمواصلة مسيرة الإمارات الريادية . وقد أكد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد أن مشروع قرى الإمارات يشكّل خطوة نوعية مهمة في سبيل تحقيق الرؤية التنموية الطموحة لقيادة دولة الإمارات من خلال خلق نموذج تنموي مستدام يناسب كافة المناطق في الدولة ويستفيد من الطاقات البشرية والإمكانات الطبيعية لكل منطقة. وأكد حرص دولة الإمارات، على مواكبة التوجهات الإيجابية كافة، لتعزيز تنافسيتها في كل المجالات الاقتصادية والعلمية، وفق الالتزام بالقيم والمبادئ والموروثات الوطنية والاجتماعية، التي ترسّخ النسيج المجتمعي في دولة الإمارات.

وقال سموه: نحرص من خلال مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة على تحقيق التنمية المستدامة في كافة مناطق الدولة عبر نموذج تنموي متميز يعتمد على الشراكة بين القطاع الحكومي والخاص والمجتمعي" وأشار سموه إلى أن المشروع يعكس اهتمام حكومة الإمارات بتوفير الفرص الاقتصادية المناسبة لأبناء الوطن بما يعود بالخير والمنفعة على أهالي القرى والمناطق البعيدة، حيث قال سموه" مشروع قرى الإمارات يمثل ركيزة لتنمية وتطوير المناطق والقرى والتعريف بأهم معالمها ودعم الشباب المواطنين اقتصادياً في مختلف القطاعات". تأتي المساهمات الاجتماعية ضمن الاتفاقيات الموقعة والتي تتجاوز قيمتها 200 مليون درهم في إطار دعم مشروع قرى الإمارات الهادف إلى تطوير نماذج تنموية جديدة ضمن قرى الإمارات، من خلال إشراك كافة القطاعات الحكومية والخاصة في تطوير الخدمات والمرافق في القرى وبما يجعلها وجهات سياحية وثقافية وتراثية، وتوظف الطاقات البشرية والإمكانات الطبيعية لكل منطقة.   وأضاف سموه " إشراك القطاع الخاص في المشاريع الوطنية والاستراتيجية أحد أولويات مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة خلال الفترة القادمة، وسيتضاعف عملنا لإشراك أكبر عدد من الشركاء لمواصلة مسيرة الإمارات الريادية". واستعرض سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان أمام الشيوخ ومعالي الوزراء ورؤساء الدوائر الحكومية، مستهدفات واستراتيجية"مشروع قرى الإمارات" وذلك ضمن أعمال الاجتماعات السنوية لحكومة دولة الإمارات، والتي تعقد في إمارة أبوظبي خلال الفترة 22-23 نوفمبر الجاري. ويعد مشروع قرى الإمارات أول مشاريع مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة والهادف إلى تعزيز جودة الحياة في كافة مناطق الدولة وبناء نموذج تنموي مستدام يقدم فرصاً اقتصادية واستثمارية تحقق الاستقرار الاجتماعي والحياة الكريمة لسكان هذه المناطق. وقال سموه:"مشروع قرى الإمارات يترجم الأسس والدعائم التي أرستها قيادة دولة الإمارات لرسم ملامح جديدة للازدهار الاقتصادي والمجتمعي للدولة خلال الأعوام القادمة “. وقد أكد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان أن مشروع"قرى الإمارات" يرتكز على 5 مسارات تطويرية وسيعمل مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة خلال الأعوام الخمسة المقبلة على تحقيق مجموعة من الأهداف التي تتركز حول خلق اقتصاد مصغر في 10 قرى، وزيادة نسبة المشاركة المجتمعية والتنمية البشرية، وجذب الاستثمارات ورفع مشاركة القطاع الخاص، وتنمية الساحة المحلية، وتعزيز فاعلية هذا النموذج التنموي عبر تعزيز التعاون بين الحكومة الاتحادية والمحلية. ويسرنا أن تكون ’أدنوك‘ مساهماً فاعلاً في هذا البرنامج الهادف إلى تسريع تطبيق خطط وجهود التنمية في كافة أنحاء الدولة تحقيقاً لمبدأ النمو الاقتصادي والاجتماعي المستدام والمتوازن. ويشرف مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة على إدارة مشاريع التنمية المتوازنة وسير عملها، والتنسيق مع الوزارات والجهات المحلية المعنية فيما يتعلق بالخطط التطويرية للقرى والمناطق والخطط الزمنية للتنفيذ، ومتابعة تنفيذ المشاريع والخطط، واعتماد مجالات الشراكة المقترحة مع القطاع الخاص وبالأخص الشركات الوطنية. وقال سموه:"نستهدف في مجلس الإمارات للتنمية المتوازنة تطوير مشاريع نوعية وخلق فرص تنافسية يكون لها آثار إيجابية شاملة ومتنوعة على الاقتصاد الوطني والمجتمع ومكانة الدولة". وأضاف «وضعت وثيقة الخمسين أهم التوجهات والمبادئ التي سترسم ملامح الحقبة المقبلة من المسيرة التنموية للدولة، بما يشمل أبرز السياسات والمبادرات الخاصة بالاقتصاد الوطني للدولة، التي ترسّخ مكانة الدولة الريادية في العالم، ضمن جميع المؤشرات والمجالات».

وستساهم مشاريع التنمية المتوازنة في خلق رافد اقتصادي يدعم الاقتصاد الوطني وتحقيق الاستقرار الاجتماعي، وتبني الحلول البيئية الخضراء ودمج التقنيات الجديدة وأساليب ترشيد استهلاك الطاقة والمياه من خلال هذه المشاريع في المناطق والقرى المستهدفة. اسلامه الحسين . وقع الاتفاقيات كل من شركة بترول أبوظبي الوطنية"أدنوك"، الاتحاد للماء والكهرباء، ومؤسسة الإمارات العامة للبترول (امارات)، وشركة الدار العقارية، وشركة الاتحاد للقطارات، ومجموعة بنك أبو ظبي الأول، وموانئ أبوظبي.   وأضاف معاليه: "تتمثل أهمية المشروع في قدرته على دعم مواطني الإمارات القاطنين في المناطق البعيدة من خلال نهج مبتكر وآليات عمل فعالة تسهم في خلق الفرص الاقتصادية، ورفع مستوى البنى التحتية والخدمات في هذه المناطق بما يعزز من عملية النمو الاقتصادي فيها بشكل يتلاءم مع طبيعتها".