قرقاش يتلقى اتصالا هاتفيا من المبعوث الأممي لليمن

#قرقاش يتلقى اتصالا هاتفيا من المبعوث الأممي لليمن.. ويستعرض خلاله طبيعة الهجوم الإرهابي الآثم الذي قامت به المليشيات الحوثية على أهداف مدنية في دولة #الإمارات #وام

قرقاش

21/01/2022 11:45:00 ص

قرقاش يتلقى اتصالا هاتفيا من المبعوث الأممي لليمن.. ويستعرض خلاله طبيعة الهجوم الإرهابي الآثم الذي قامت به المليشيات الحوثية على أهداف مدنية في دولة الإمارات وام

دبي في 21 يناير / وام / تلقى معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة اتصالاً هاتفياً مساء أمس من هانس غروندبرغ المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن . واستعرض معاليه خلال الاتصال طبيعة الهجوم الإرهابي الآثم الذي قامت به المليشيات الحوثية على أهداف مدنية في دولة الإمارات. وشدد معاليه على أن الإمارات تمتلك الحق القانوني والأخلاقي للدفاع عن أراضيها وسكانها وسيادتها، وستمارس هذا الحق للدفاع عن نفسها ومنع الأعمال الإرهابية التي تنتهجها جماعة الحوثي التي تتمدد منذ ثلاث سنوات، وترفض كافة دعوات وقف إطلاق النار والانخراط في الحل السياسي للأزمة، وهذا ما يؤكده الهجوم الآثم وغير المبرر على أهداف مدنية في الإمارات وقبله حادث القرصنة ضد السفينة الإغاثية 'روابي' في تهديد واضح لخطوط الملاحة البحرية الدولية. ولفت معالي الدكتور أنور قرقاش إلى ضرورة وجود موقف قوي وحازم من المجتمع الدولي تجاه تعنت وتوسع الأعمال الإرهابية للمليشيات الحوثية، وخروجها على القوانين والاتفاقات الدولية، ومنها الخرق الواضح لاتفاق ستوكهولم الذي تقوم به دون أي رادع، حيث حولت ميناء الحديدة إلى ميناء للقرصنة البحرية وتمويل الحرب واستغلاله عسكرياً. وقال معاليه إن دولة الإمارات مستمرة في دعم الجهود الدولية لوقف إطلاق النار والحل السياسي، إلا أنها ستقوم بكل ما يلزم لمنع خطر الأعمال الإرهابية على ترابها. وعبر معاليه عن شكره وتقديره للتضامن العالمي الواسع مع دولة الإمارات في وجه الإرهاب الحوثي، حيث بلغ عدد الدول والمنظمات الدولية المتضامنة أكثر من 100، داعياً إلى موقف واضح من الأمم المتحدة تجاه الأعمال الإرهابية والعدائية التي تقوم بها المليشيات الحوثية سواء تجاه الشعب اليمني أو دول المنطقة علاوة على تهديدها للملاحة البحرية الدولية. - مل -

واستعرض معاليه خلال الاتصال طبيعة الهجوم الإرهابي الآثم الذي قامت به المليشيات الحوثية على أهداف مدنية في دولة الإمارات.وشدد معاليه على أن الإمارات تمتلك الحق القانوني والأخلاقي للدفاع عن أراضيها وسكانها وسيادتها، وستمارس هذا الحق للدفاع عن نفسها ومنع الأعمال الإرهابية التي تنتهجها جماعة الحوثي التي تتمدد منذ ثلاث سنوات، وترفض كافة دعوات وقف إطلاق النار والانخراط في الحل السياسي للأزمة، وهذا ما يؤكده الهجوم الآثم وغير المبرر على أهداف مدنية في الإمارات وقبله حادث القرصنة ضد السفينة الإغاثية "روابي" في تهديد واضح لخطوط الملاحة البحرية الدولية.

اقرأ أكثر: وكالة أنباء الإمارات »

في حضرة القهوة

تقديم القهوة من أهم تقاليد الضيافة في المجتمع الإماراتي والخليجي، فهي رمز للكرم وحسن استقبال الضيف. آداب تقديم القهوة على 'بودكاست البيان' اقرأ أكثر >>

العثور على جثة رجل محاطة بأكثر من 100 ثعبانعثرت الشرطة الأمريكية، على رجل من ولاية ماريلاند، ميتا في منزله محاطا بأكثر من 100 ثعبان سام وغير سام.وقال مسؤولون، بحسب صحيفة 'نيويورك بوست'، إن الشرطة استجابت لاتصال وردها من أحد جيران الضحية، البالغ من العمر 49 عاما، الذي أبلغها أنه رأى الرجل ملقى على

«صحة» تحث النساء على التطعيم للوقاية من سرطان عنق الرحميخصص  شهر يناير من كل عام للتوعية بسرطان عنق الرحم. بهذه المناسبة، تحرص شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» على تذكير النساء بأهمية التطعيم والفحص للوقاية من هذا المرض الذي يعتبر ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعاً وسبباً رئيسياً للوفاة بين النساء

عودة التعليم الحضوري في المدارس والجامعات على مرحلتينأكد المتحدث الرسمي عن قطاع التعليم في الدولة، هزاع المنصوري، خلال الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات، للتعريف بآخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الدولة، أن القطاع التعليمي في الدولة يتحلّى بالجاهزية والاستباقية للتعامل مع

'التربية' تعلن عودة التعليم الحضوري في المدارس والجامعات على مرحلتينعقدت حكومة الإمارات، الإحاطة الإعلامية الدورية للتعريف بآخر المستجدات والحالات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد في الدولة 'كوفيد -19'، أعلنت خلالها عن عودة الدراسة في دولة الإمارات إلى نظام التعليم الحضوري في مجموعتين، حيث تبدأ المجموعة الأولى في الرابع وال

أغنى عشرة رجال في العالم يربحون 15 ألف دولار كل ثانية ويملكون أكثر من 99 في المئة من سكان الكوكب !زادت ثروة أغنى عشرة رجال في العالم بمقدار يزيد عن الضعف، بما كان يقدر ب 700 مليار دولار أمريكي إلى 1.5 تريليون دولار أمريكي – بمعدل 15 ألف دولار في الثانية أو 1.3 مليار دولار أمريكي يوميًا – خلال العامين الأولين من الجائحة والتي شهدت انخفاض دخل 99 في المئ

علماء يكشفون اليوم في مؤتمر صحفي عن مدى اقتراب البشر من 'يوم القيامة'!من المنتظر أن يكشف العلماء، اليوم الخميس، إلى أي مدى يعتقدون أن الأرض قريبة من نهاية العالم.وستستضيف Bulletin of the Atomic Scientists مؤتمرا صحفيا افتراضيا حيا في الساعة 15 بتوقيت غرينتش اليوم للإعلان عن توقيت 'ساعة يوم القيامة' في الذكرى 75 من إنطلاق ال

دبي في 21 يناير / وام / تلقى معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش المستشار الدبلوماسي لصاحب السمو رئيس الدولة اتصالاً هاتفياً مساء أمس من هانس غروندبرغ المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن . واستعرض معاليه خلال الاتصال طبيعة الهجوم الإرهابي الآثم الذي قامت به المليشيات الحوثية على أهداف مدنية في دولة الإمارات. وشدد معاليه على أن الإمارات تمتلك الحق القانوني والأخلاقي للدفاع عن أراضيها وسكانها وسيادتها، وستمارس هذا الحق للدفاع عن نفسها ومنع الأعمال الإرهابية التي تنتهجها جماعة الحوثي التي تتمدد منذ ثلاث سنوات، وترفض كافة دعوات وقف إطلاق النار والانخراط في الحل السياسي للأزمة، وهذا ما يؤكده الهجوم الآثم وغير المبرر على أهداف مدنية في الإمارات وقبله حادث القرصنة ضد السفينة الإغاثية "روابي" في تهديد واضح لخطوط الملاحة البحرية الدولية. ولفت معالي الدكتور أنور قرقاش إلى ضرورة وجود موقف قوي وحازم من المجتمع الدولي تجاه تعنت وتوسع الأعمال الإرهابية للمليشيات الحوثية، وخروجها على القوانين والاتفاقات الدولية، ومنها الخرق الواضح لاتفاق ستوكهولم الذي تقوم به دون أي رادع، حيث حولت ميناء الحديدة إلى ميناء للقرصنة البحرية وتمويل الحرب واستغلاله عسكرياً. وقال معاليه إن دولة الإمارات مستمرة في دعم الجهود الدولية لوقف إطلاق النار والحل السياسي، إلا أنها ستقوم بكل ما يلزم لمنع خطر الأعمال الإرهابية على ترابها. وعبر معاليه عن شكره وتقديره للتضامن العالمي الواسع مع دولة الإمارات في وجه الإرهاب الحوثي، حيث بلغ عدد الدول والمنظمات الدولية المتضامنة أكثر من 100، داعياً إلى موقف واضح من الأمم المتحدة تجاه الأعمال الإرهابية والعدائية التي تقوم بها المليشيات الحوثية سواء تجاه الشعب اليمني أو دول المنطقة علاوة على تهديدها للملاحة البحرية الدولية. - مل -