قرقاش: زيارة محمد بن زايد إلى الصين وإندونيسيا تعزز بناء شراكات استراتيجية مع شرق آسيا

  • 📰 aletihadae
  • ⏱ Reading Time:
  • 30 sec. here
  • 2 min. at publisher
  • 📊 Quality Score:
  • News: 15%
  • Publisher: 53%

الإمارات العربية المتحدة عناوين أخبار

الإمارات العربية المتحدة أحدث الأخبار,الإمارات العربية المتحدة عناوين

أنور_قرقاش: زيارة محمد_بن_زايد إلى الصين وإندونيسيا تعزز بناء شراكات استراتيجية مع شرق آسيا للتفاصيل: مصدرك_الأول زيارة_محمد_بن_زايد_للصين محمد_بن_زايد_في_إندونيسيا

قال معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، إن زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى الصين وإندونيسيا تعزز توجه الإمارات نحو بناء شراكات استراتيجية متطورة مع شرق آسيا.

وكتب معاليه في حسابه على"تويتر":"الزيارة الناجحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد إلى الصين وإندونيسيا تعزز توجه الإمارات نحو بناء شراكات استراتيجية متطورة مع شرق آسيا". وأضاف معاليه:"وبالمقابل ترى هذه الدول الإمارات بنموذجها السياسي والتنموي كالشريك المثالي في المنطقة. علاقات تحرص الامارات على تعميقها".الزيارة الناجحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد الى الصين وإندونيسيا تعزز توجه الامارات نحو بناء شراكات استراتيجية متطورة مع شرق آسيا، وبالمقابل ترى هذه الدول الامارات بنموذجها السياسي والتنموي كالشريك المثالي في المنطقة. علاقات تحرص الامارات على تعميقها.

 

شكرًا لك على تعليقك. سيتم نشر تعليقك بعد مراجعته.
لقد قمنا بتلخيص هذا الخبر حتى تتمكن من قراءته بسرعة. إذا كنت مهتمًا بالأخبار، يمكنك قراءة النص الكامل هنا. اقرأ أكثر:

 /  🏆 9. in AE

الإمارات العربية المتحدة أحدث الأخبار, الإمارات العربية المتحدة عناوين

Similar News:يمكنك أيضًا قراءة قصص إخبارية مشابهة لهذه التي قمنا بجمعها من مصادر إخبارية أخرى.

زيارة محمد بن زايد إلى إندونيسيا تعزز التسامح في بلاد التنوع العرقيعندما تبحث عن كلمة إندونيسيا هذه الدولة التي تقع في جنوب شرق آسيا ويبلغ عدد سكانها أكثر من 260 مليون نسمة في محرك البحث الشهير Google، وتبدأ بالقراءة عن هذه الدولة تجد نفسك أمام مجموعات عرقية ولغوية ودينية حيث تجد إن 90% من الشعب الإندونيسي مسلم، والـ10%
مصدر: AlBayanNews - 🏆 14. / 51 اقرأ أكثر »

صحف الامارات : محمد بن زايد في إندونيسيا بعد الصين حاملاً حلم زايد في عقله وقلبهابوظبي فى 25 يوليو / وام / اكدت صحف الامارات فى افتتاحياتها اليوم ان زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة التاريخية إلى الصين، أسست خريطة طريق لـ100 سنة مقبلة فيما تاتي زيارة سموه إلى إندونيسيا في الإطار ذاته. فتحت عنوان ' شراكات لمستقبل مزدهر' قالت صحيفة البيان ان نهج الإمارات في بناء علاقاتها مع القوى الصاعدة في العالم يشهد تنامياً سريعاً في المجالات كافة. وهي اليوم ترسم، بحكمة قيادتها الرشيدة، وصوابية نهجها، خريطة جديدة للعلاقات الاستراتيجية والاقتصادية مع تلك الدول، وفي مقدمتها جمهورية الصين، محورها التنمية المستدامة وبناء المستقبل. واضافت ان زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة التاريخية إلى الصين، وما حققته من نتائج على صعيد مد جسور التعاون والعلاقات الاستراتيجية، أسست خريطة طريق لـ100 سنة مقبلة، لتحقيق جملة من الأهداف، تتمثل بتحقيق التنمية والازدهار والاستقرار لشعبي الدولتين، وترسّخ لعلاقات قائمة على السلم والتسامح والحوار والانفتاح على الثقافات، وتعزيز الأمن والاستقرار. واعتبرت ان زيارة سموه إلى إندونيسيا تاتي في الإطار ذاته، إذ يجمع البلدين علاقات سياسية واقتصادية وثقافية قوية. ويبرز التسامح كأحد المشتركات في سياسة ونهج الإمارات وإندونيسيا، يؤكد ذلك البيان المشترك الذي أصدره البلدان في 2015، في ختام زيارة الرئيس الإندونيسي جوكو ويدود للإمارات، الذي أكد أن تحقيق السلام والأمن والاستقرار في العالم يتطلب نشر الصورة الصحيحة عن الإسلام، وتشجيع الحوار بين الأديان. وخلصت الى القول 'غني عن القول، إن إندونيسيا توفر أيضاً لمستثمرينا فرصاً مهمة، لما تتمتع به من إمكانات اقتصادية واعدة، تعتبر بيئة خصبة للاستثمار في مختلف القطاعات.الإمارات اليوم تزرع، بفضل الرؤية الصائبة لقيادتها، بذور التعاون والتكامل والشراكات، لتجني ثمار مستقبل مزدهر لشعبها، ولجميع شعوب العالم'. من جانبها وتحت عنوان ' إندونيسيا بعد الصين.. لغة الأمل ولغة العمل' قالت صحيفة الخليج ان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة يختصر رؤية دولة الإمارات في جدول عمل مكثف وواضح وعميق، ويترجمها من لغة الأمل إلى لغة العمل، وفي زياراته الخارجية، يقدم الإم ممتاز ۔ جید ۔جدا
مصدر: wamnews - 🏆 4. / 63 اقرأ أكثر »

الفنون الشعبية الإماراتية تلفت الأنظار بالصين
مصدر: aletihadae - 🏆 9. / 53 اقرأ أكثر »

زيارة محمد بن زايد إلى الصين.. نقلة نوعية في الشراكة ونجاح عابر لقوة الإمارات الناعمةأثمرت الزيارة التاريخية، التي قام بها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى الصين، والتي استمرت على مدى 3 أيام،
مصدر: AlBayanNews - 🏆 14. / 51 اقرأ أكثر »

الإمارات والصين.. لقاء الحِكْمَتين
مصدر: aletihadae - 🏆 9. / 53 اقرأ أكثر »

حصيلة ثرية من النتائج للقمة الإماراتية الصينيةبكين في 24 يوليو / وام / أظهر البيان المشترك، الذي صدر في ختام زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى جمهورية الصين الشعبية، تفاصيل برنامج العمل الذي يراد له أن يرتقي بالشراكة الاستراتيجية بين الدولتين إلى مرحلة أرحب من التكاملية القائمة على الالتزام الوثيق بتعزيز الأمن والاستقرار والتنمية المستدامة. فقد أسبغ البيان المشترك على الزيارة، التي تمت بدعوة من الرئيس الصيني شي جين بينغ، صفة 'زيارة دولة'، إشارة الى سوية العلاقة الخاصة بين البلدين والشعبين الصديقين، وحرص الطرفين على وضوح الأولويات ومخاطبتها بما تقتضيه من التزام وبرمجة. في الجانب السياسي أعطى البيان المشترك أولوية راجحة لحل القضايا الإقليمية والدولية بما يحقق الهدف الاستراتيجي المشترك في الاستقرار والتنمية، مؤكدا على تظهير ثوابت الدعم المشترك في القضايا المتعلقة بسيادة الوطن واستقلاله وسلامة أراضيه وأمنه ورفض التدخل في الشؤون الداخلية للدول بأي شكل من الأشكال، وانتهاك سيادتها، مع احترام مبادئ حسن الجوار. وفي سياق ما تشهده منطقة الخليج العربي والشرق الأوسط من مناخات غير مستقرة ، فقد سجلت الأوساط السياسية في العاصمة بكين درجة الوضوح العالية في التزام الصين بدعم جهود الإمارات من أجل احترام سيادتها وسلامة أراضيها ووحدتها، مع التأكيد على مبدأ السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية. وقد حرصت القيادة الصينية، كما أوضح البيان المشترك، على تأكيد أهمية العمل على حماية أمن وسلامة إمدادات الطاقة عبر الممرات البحرية في منطقة الخليج العربي، وكان التأييد الصيني قاطعا في تأييد دعوة المجتمع الدولي للتعاون في تأمين الملاحة الدولية وتأمين وصول الطاقة، مشيرا بالتحديد الى تطابق المواقف التي ترى أن العمل التخريبي الذي طال ناقلات النفط في المياه الإقليمية لدولة الإمارات في مايو 2019 ومضيق هرمز في يونيو 2019 يشكلان تهديدا حقيقيا للملاحة الدولية، بما يبرر دعوة الجانبين إلى تبني موقف صارم وإدانة هذه الأعمال التخريبية الاستفزازية التي تهدد السلم والأمن الدوليين. واستذكر البيان المشترك أن محطات العلاقة الإماراتية الصينية بنيت على مدى خمس وثلاثين سنة أعقبت إقامة العلاقات الدبلوماسية الى أن اكتسبت الشراكة الاستراتيجية المقننة باتفاقية تضمن النمو الشامل السريع في التعاون بالمجالا
مصدر: wamnews - 🏆 4. / 63 اقرأ أكثر »