بوتفليقة

بوتفليقة

بين النعي والصمت.. هكذا ودع الجزائريون بوتفليقة

بين النعي والصمت.. هكذا ودع الجزائريون #بوتفليقة #البيان_القارئ_دائما

19/09/2021 01:14:00 ص

بين النعي والصمت.. هكذا ودع الجزائريون بوتفليقة البيان_القارئ_دائما

قوبلت وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة الذي أطيح من السلطة في 2019 بعد أسابيع من تظاهرات الحراك المؤيد للديموقراطية

وعن 84 عامًا "الجمعة"، توفي بوتفليقة الذي بقي رئيساً للجزائر 20 عاماً (1999-2019) وسجل رقماً قياسياً في مدة الحكم.فالرجل الذي ظل حضوره طاغيًا طوال عقود لم يعد يظهر تقريبًا منذ إصابته بجلطة دماغية عام 2013، ثم اختفى تمامًا منذ  الاستقالة في 2 أبريل 2019.

سميح ساويرس: مهرجان الجونة ليس 'مولد سيدي العريان' ومن يكره فساتينه لا يشاهدها زوجة تضبط زوجها متلبساً مع أخرى وتضربهما بالنعال.. فيديو شركة سياحة مصرية تنظم رحلة إلى الفضاء.. والتذكرة بـعد التخفيضات 7 ملايين جنيه مصري !

وبعد صمت، أعلنت السلطات في وقت متقدم من الصباح تنكيس الأعلام ثلاثة أيام اعتباراً من "السبت" بقرار من الرئيس عبد المجيد تبون بعد "وفاة الرئيس السابق المجاهد عبد العزيز بوتفليقة"، بحسب بيان صادر عن رئاسة الجمهورية.فأثناء الليل، اكتفت الرئاسة ببيان صحافي مقتضب أعلن وفاة بوتفليقة المولود في 2 مارس 1937 "في مكان إقامته".

واكتفت المحطات الإذاعية والتلفزيونية بذكره بشكل موجز بدون تخصيص أي برنامج له. وواصلت الإذاعات بث الموسيقى وبرامج ترفيهية كما تفعل في أي نهاية أسبوع عادية.وغاب خبر الوفاة عن كل الإصدارات المطبوعة من الصحف إذ أُعلِن بعد إغلاقها.لكن بعضها، مثل صحيفة "المجاهد" الحكومية اليومية، ذكر الخبر في مقتطف في نسخته الإلكترونية. headtopics.com

ولم يعلن رسمياً موعد جنازة بوتفليقة ومكانها. لكن موقع "سبق برس" ذكر أنها ستجري "الأحد" في ساحة شهداء بمقبرة العالية في شرق الجزائر العاصمة. ففي هذا المكان يرقد جميع الرؤساء السابقين، إلى جانب كبار الشخصيات وشهداء حرب الاستقلال (1954-1962).

وقالت وسائل إعلام أخرى، نقلاَ عن مصادر قريبة من عائلته، إنه سيدفن بدون مراسم رسمية في مقبرة بن عكنون بالعاصمة، حيث ترقد والدته واثنان من إخوته.لكن بحسب شهود، تجري استعدادات في مبنى قصر الشعب الاحتفالي وسط العاصمة الجزائر، لاستقبال جثمان الرئيس السابق في جنازة رسمية.

وبعث ملك المغرب محمد السادس السبت "برقية تعزية ومواساة" إلى تبون إثر وفاة بوتفليقة.وقد "أعرب جلالة الملك، بهذه المناسبة الأليمة، للرئيس الجزائري ومن خلاله لعائلة الفقيد وللشعب الجزائري الشقيق، عن أحر التعازي وأصدق المواساة"، حسب ما جاء في البرقية، في وقت يمر البلدان المجاوران بأزمة دبلوماسية خطرة.

اقرأ أكثر: صحيفة البيان »

مقتل 10 أشخاص وفقدان 18 آخرين جراء فيضانات في الهند.. فيديو

أفادت وسائل إعلام هندية نقلا عن السلطات المحلية بأن ما لا يقل عن 10 أشخاص لقوا مصرعهم، ولا يزال 18 آخرون في عداد المفقودين جراء فيضانات وانهيارات أرضية بجنوب غربي الهند.

🎉

8.5 مليارات درهم التبادل التجاري بين دبي وفرنسا في 6 أشهرأفادت دائرة جمارك دبي، بأن تجارة دبي الخارجية مع فرنسا، سجلت 14.9 مليار درهم خلال العام الماضي، فيما بلغت 8.5 مليارات درهم خلال النصف الأول من العام الجاري، مشيرة إلى أن أهم البضائع المتبادلة بين الجانبين، شملت المجوهرات والعطور والمواد الطبية والأقمشة وا

8.5 مليارات درهم التجارة بين دبي وفرنسا في النصف الأول من 2021سجّلت تجارة دبي الخارجية مع فرنسا 14.9 مليار درهم في العام 2020، فيما بلغت 8.5 مليارات درهم خلال النصف الأول من العام الجاري.وأكد سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة،

«فلاي دبي» تنقل 1.5 مليون مسافر بين أوكرانيا والإمارات خلال 10 أعوامأفادت شركة «فلاي دبي»، أمس، بأنها نقلت أكثر من 1.5 مليون مسافر بين أوكرانيا ودولة الإمارات، خلال الأعوام الـ10 الماضية، مشيرة إلى أنها أطلقت رحلتها التجارية الأولى إلى أوكرانيا في عام 2011، وهي لاتزال تشكل جزءاً مهماً ضمن شبكة الناقلة. وأوضحت الشركة في ب

10 مليارات جنيه إسترليني شراكة للاستثمار السيادي بين الإمارات وبريطانياشهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وبوريس جونسون رئيس وزراء بريطانيا مراسم توقيع اتفاقية شراكة بين شركة مبادلة للاستثمار ووزارة التجارة الدولية في المملكة المتحدة للاستثمار السيادي بين دولة الإمارات

شراكة جديدة بين الإمارات والمملكة المتحدة لمكافحة التدفقات المالية غير المشروعةأبوظبي في 17 سبتمبر / وام / تطلق دولة الإمارات والمملكة المتحدة شراكة تاريخية جديدة لمكافحة التدفقات المالية غير المشروعة، كجزء من الجهود المشتركة والمكثفة للبلدين في استهداف الذين يمولون الإرهاب وعصابات الجريمة المنظمة والخطيرة. وسيتم توقيع الاتفاقية الجديدة في لندن اليوم من طرف دولة الإمارات معالي أحمد بن علي محمد الصايغ وزير دولة، ومن المملكة المتحدة معالي بريتي باتيل وزيرة الداخلية. وتمثل اتفاقية الشراكة بين الإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة للتصدي للتدفقات المالية غير المشروعة جزءاً من الشراكة الجديدة والطموحة للمستقبل بين البلدين مثلما أعلن عنها كل من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، وتهدف إلى تعزيز قدرة البلدين على العمل معًا بشكل وثيق لمواجهة التحديات العالمية المشتركة التي نواجهها ولتعزيز الرخاء والأمن لمواطنينا. وتعبر الشراكة عن الطموح المشترك الملموس بين الإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة لزيادة التعاون بشأن التدفقات المالية غير المشروعة ..كما أنها توفر منصة قوية لبناء شراكة استراتيجية أقوى وأكثر ديمومة، وتعزيز الأولويات المنصوص عليها في المراجعة المتكاملة للمملكة المتحدة والاستراتيجية الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب في دولة الإمارات. وسيبحث طرفا اتفاقية الشراكة وضع خطة عمل مشتركة للتخفيف من مخاطر التمويل غير المشروع. وتهدف هذه الشراكة إلى تعزيز قدرة تطبيق القانون وتحديد ووقف تدفق الأموال القذرة واستهداف تدفقات تمويل الإرهاب على الصعيد الدولي. وقال معالي الصايغ: 'تقف دولة الإمارات إلى جانب المملكة المتحدة في الحرب العالمية على التمويل غير المشروع ..نحن ملتزمون بالقضاء على تمويل الإرهاب والجريمة المنظمة والخطيرة بجميع أشكالها لحماية دولة الإمارات ودعم نزاهة النظام المالي الدولي'. وأضاف معاليه:' تمثل الشراكة علامة فارقة في التعاون الوثيق بين الإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة ..ومن خلال البنية القوية والشراكة والتعاون، فإن دولة الإمارات مصممة على تعزيز أولويات البلدين الصديقين ودعم الجهود المشتركة في الحفاظ على أمان وازدهار بلدينا'. وأشار معاليه إلى أن الشراكة ستدعم وكالات إنفاذ القانون في كلا البلدين، من خلال تعزيز تبادل المعلومات ا

شراكة جديدة بين الإمارات والمملكة المتحدة لمكافحة التدفقات المالية غير المشروعةتطلق دولة الإمارات والمملكة المتحدة شراكة تاريخية جديدة لمكافحة التدفقات المالية غير المشروعة، كجزء من الجهود المشتركة والمكثفة للبلدين في استهداف الذين يمولون الإرهاب وعصابات الجريمة المنظمة والخطيرة.وسيتم توقيع الاتفاقية الجديدة في لندن اليوم من طرف د