باكستاني يقتل ابنتيه وأطفالهما حرقاً لزواج إحداهما بعد قصة حب !

باكستاني يقتل ابنتيه وأطفالهما حرقاً لزواج إحداهما بعد قصة حب ! | #الإمارات_اليوم

18/10/2021 08:52:00 ص

باكستاني يقتل ابنتيه وأطفالهما حرقاً لزواج إحداهما بعد قصة حب ! | الإمارات_اليوم

قتل باكستاني ابنتيه وأطفالهما الأربعة بإضرام النار في البيت الذي يقيمون فيه، لزواج إحداهما خلافا لإرادته.وقال مسؤول في الشرطة في تصريح إن 'الشرطة تلاحق المتهم ويدعى منصور حسين للاشتباه في أنه أشعل النار في البيت، الذي تقيم فيه الابنتان فوزية ومي، في قرية

التاريخ:18 أكتوبر 2021قتل باكستاني ابنتيه وأطفالهما الأربعة بإضرام النار في البيت الذي يقيمون فيه، لزواج إحداهما خلافا لإرادته.وقال مسؤول في الشرطة في تصريح إن "الشرطة تلاحق المتهم ويدعى منصور حسين للاشتباه في أنه أشعل النار في البيت، الذي تقيم فيه الابنتان فوزية ومي، في قرية بمنطقة مظفر كرخ وسط باكستان".

عمر كمال يرد على اتهامه بإهانة مصر سعود بن صقر القاسمي: اليوبيل الذهبــي احتفاء بـ50 عاماً جعلت الإمارات واحة للتسامح والتعايش ملك البحرين:قيام اتحاد دولة الإمارات قبل نصف قرن كان إيذانًا بدولة محورية تمكنت من إنجاز خطوات عملاقة

وأضاف أن "زوج مي مات أيضا في الحريق"، مشيرا إلى أن "الابنة الأولى فوزية تزوجت محبوب أحمد منذ حوالي 18 شهرا على غير رغبة والدها بعد قصة حب خلافا لما يحدث في الزواج التقليدي".وتابع أن "الحادث وقع نتيجة الخلاف بين الأسرتين على الزواج بعد قصة حب".

وقال الزوج الناجي من الحريق في تحقيق الشرطة، إنه "لم يكن في البيت وقت اشتعال النار وإنه شاهد البيت يحترق بعد أن عاد من عمله في الصباح الباكر". اقرأ أكثر: الإمارات اليوم »

حتا..تزهو باحتفال عيد الاتحاد غداً | صحيفة الخليج

\u003Cp\u003E\u003Cstrong\u003Eدبي: سومية سعد\u003C/strong\u003E\u003C/p\u003E\n\n\u003Cp\u003Eتحتضن مدينة حتا اليوم الاحتفال الرسمي بعيد الاتحاد الخمسين لدولة الإمارات، حيث تعتبر المدينة الكنز السياحي الإماراتي العريق، التي تضم قائمة بأهم مراكز الجذب السياحية، والتي تعد محط اهتمام القيادة؛ حيث أفردت لها مساحة كبيرة في خططها، وعليه تم عام 2016 إطلاق خطة حتا التنموية، وأصبحت ذات وجود في ملفات الاستدامة والترفيه، حيث ازدهت المدينة وتزينت للاحتفال اليوم بعيد الاتحاد.\u003C/p\u003E

دبي للمستقبل تشارك في قمة مجموعة العشرين للابتكار بإيطاليا وتدعو العالم للمشاركة في 'حلول دبي للمستقبل'شاركت مؤسسة دبي للمستقبل في أعمال قمة مجموعة العشرين للابتكار (G20 Innovation League) التي استضافتها مدينة سورينتو الإيطالية ضمن الفعاليات المصاحبة التي تنظمها الرئاسة الإيطالية تحضيراً لاجتماع قادة دول مجموعة العشرين (G20) في روما نهاية أكتوبر الحالي. و

لعبة في يد مراهق تثير الهلع في ألمانيا | صحيفة الخليجزيوريخ - رويترز\u003Cbr /\u003E\nتسبب مراهق في إطلاق عملية أمنية واسعة النطاق في ألمانيا، بعدما ظن صاحب مطعم أن البندقية اللعبة التي يحملها سلاحاً حقيقياً. وأبلغ شاهد الشرطة، أنه رأى فتى يبلغ من العمر 15 عاماً، يرتدي زياً مموهاً، ويحمل بندقية على ما يبدو، ويتجول في بلدة ليندو جنوبي ألمانيا.\u003Cbr /\u003E\nوقال ضابط من شرطة ليندو لصحيفة «لينداور تسايتونج»: «بالطبع كان علينا الذهاب على الفور». وذكرت تقارير إعلامية أن عدة سيارات دورية، وعدداً من رجال الشرطة الاتحادية هرعوا لإيقاف الفتى.\u003Cbr /\u003E\nوذكرت وكالة الأنباء النمساوية، أنه تبين أن الفتى، الذي لم يذكر اسمه، لم يكن يحمل سلاحاً حقيقياً، وإنما لعبة من قطع المكعبات.

موعد ظهور كريستيانو رونالدو ومحمد صلاح اليوم في الدوري الإنجليزي بتوقيت الإماراتتعود البطولات الأوروبية المحلية من جديد اليوم بعد توقف دولي خاض فيه نجوم العالم مباريات التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم 2022، وشهدت قوة وإثارة كبرى، خاصة 'الدون' البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي أحرز هاتريك تاريخي مع منتخب بلاده ليزيد من أرقامه القياسية، يوم طروا عمالقة الكرة كامثال رونالدو . رزوا اسمه معاه. اين الثرى من الثريا.

كاظم الساهر يروي قصته بالموسيقى والغناء في 'إكسبو 2020 دبي'افتتح قيصر الأغنية العربية كاظم الساهر، سلسلة «أمسيات خالدة» الغنائية التي ستقام طوال فترة إكسبو 2020 دبي، على مسرح الوصل بمشاركة كوكبة من ألمع نجوم الفن في المنطقة والعالم. وقدم الساهر خلال الأمسية حكايته ومسيرته بالانغام والموسيقى والطرب، فاستمتع الج اهداء الى اخوانا في الامارات حكومة وشعبا

عطلة استثنائية في «إكسبو»استقبل موقع إكسبو 2020 دبي، أمس الجمعة، الآلاف من العائلات  من مختلف الجنسيات والأعمار، الذين تجولوا بين الأجنحة واستمتعوا بالفعاليات والأنشطة المرافقة.وشهدت مداخل موقع إكسبو توافد الحشود التي جاءت من أنحاء دولة الإمارات والعالم. وأعربت العائلات عن سعادتها الكبيرة وفخرها بالحضور إلى المعرض الدولي، و

أم تاج تخشى على توأمها من البرد في مخيمات سورياتتصاعد المناشدات من الداخل السوري لمساعدة النازحين في شمال البلاد، وسط تدهور للأوضاع الإنسانية وتفاقم الأزمة بسبب تفشي جائحة «كورونا» واقتراب فصل الشتاء، فيما المخيمات السورية على حالها دون أية تحضيرات لحمايتها من البرد القارس