الإمارات تترأس الاجتماع الطارئ للجنة التوجيهية لمنظمة التعاون الإسلامي

#الإمارات تترأس الاجتماع الطارئ للجنة التوجيهية لمنظمة التعاون الإسلامي #وام

09/04/2020 09:55:00 م

الإمارات تترأس الاجتماع الطارئ للجنة التوجيهية لمنظمة التعاون الإسلامي وام

- الإمارات تترأس الاجتماع الطارئ للجنة التوجيهية لمنظمة التعاون الإسلامي المعنية بالصحة حول جائحة فيروس كورونا عبر تقنية الفيديو. - إشادة بالمبادرات الإنسانية لدولة الإمارات والتواصل مع الأزهر الشريف والكنيسة الكاثوليكية تجسيداً لمبادئ ' وثيقة الاخوة الإنسانية' ودعم جهود منظمة الصحة العالمية. - تعزيز تنسيق الجهود المشتركة لاحتواء جائحة كورونا وتعزيز قدرات العاملين الصحيين . - التنسيق والتعاون لتوفير الإمدادات الطبية الأساسية ومعدات الحماية الشخصية للعاملين الصحيين في الدول الأعضاء. جدة في 9 ابريل / وام / عقد اليوم الاجتماع الطارئ للجنة التوجيهية لمنظمة التعاون الإسلامي المعنية بالصحة حول جائحة فيروس كورونا المستجد ، عن بعد بتقنية الفيديو، برئاسة معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع وحضور معالي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، ومعالي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة وزير الصحة في المملكة العربية السعودية، ومعالي وزراء الصحة في مالديف، الباكستان، تشاد، ماليزيا، السودان، اندونيسيا، موريتانيا، مصر وتركيا، وممثلين عن منظمات إقليمية ودولية.. وذلك في إطار رئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة، للدورة السابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة. ويهدف الاجتماع الذي جاء تجسيداً لميثاق المنظمة الداعي إلى تعزيز التعاون والتنسيق بين الدول الأعضاء في حالات الطوارئ الإنسانية، إلى تبادل المعلومات والخبرات ومناقشة أساليب ووسائل تنسيق عملية الاستجابة لاحتواء تداعيات وباء فيروس كورونا المستجد / كوفيد-19 / بين الدول الأعضاء في المنظمة، ومجابهة الآثار الناجمة عنه عالمياً. وأشاد المجتمعون بدولة الإمارات العربية المتحدة، التي ترأس هذا الاجتماع، معبرين عن تقديرهم لسرعة تجاوبها في عقده ورئاسة معالي وزير الصحة ووقاية المجتمع لأعمال الاجتماع الطارئ.. وثمّنوا قيام الدول الأعضاء باتخاذ خطوات استباقية وقائية، وعلاجية واحترازية، لمنع انتشار المرض، معربين عن شكرهم وتقديرهم لجميع العاملين الصحيين في الواجهة الأمامية وغيرهم ممن يقدمون الخدمات الأساسية لمختلِف أفراد المجتمع في هذه الأوقات العصيبة بتفانٍ وجُهدٍ دؤوب.. وأثنوا على ما أحرزته بعض الدول الأعضاء من تقدم في مجال المختبرات المتخصصة، وما قدمته من دعم مادي لمنظمة الصحة العالمية، ولتعاونها مع المجتم

- إشادة بالمبادرات الإنسانية لدولة الإمارات والتواصل مع الأزهر الشريف والكنيسة الكاثوليكية تجسيداً لمبادئ " وثيقة الاخوة الإنسانية" ودعم جهود منظمة الصحة العالمية.- تعزيز تنسيق الجهود المشتركة لاحتواء جائحة كورونا وتعزيز قدرات العاملين الصحيين .

وفاة صاحب «الدين النصيحة» الداعية السوداني محمد أحمد حسن توفير سلال غذائية داخل الدولة - رقم المشروع 6247/2020 «الصحة العالمية» تحذر من خطر «ذروة ثانية فورية» لـ«كورونا»

- التنسيق والتعاون لتوفير الإمدادات الطبية الأساسية ومعدات الحماية الشخصية للعاملين الصحيين في الدول الأعضاء.جدة في 9 ابريل /وام/عقد اليوم الاجتماع الطارئ للجنة التوجيهية لمنظمة التعاون الإسلامي المعنية بالصحة حول جائحة فيروس كورونا المستجد ، عن بعد بتقنية الفيديو، برئاسة معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع وحضور معالي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، ومعالي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة وزير الصحة في المملكة العربية السعودية، ومعالي وزراء الصحة في مالديف، الباكستان، تشاد، ماليزيا، السودان، اندونيسيا، موريتانيا، مصر وتركيا، وممثلين عن منظمات إقليمية ودولية.. وذلك في إطار رئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة، للدورة السابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة.

ويهدف الاجتماع الذي جاء تجسيداً لميثاق المنظمة الداعي إلى تعزيز التعاون والتنسيق بين الدول الأعضاء في حالات الطوارئ الإنسانية، إلى تبادل المعلومات والخبرات ومناقشة أساليب ووسائل تنسيق عملية الاستجابة لاحتواء تداعيات وباء فيروس كورونا المستجد /كوفيد-19/ بين الدول الأعضاء في المنظمة، ومجابهة الآثار الناجمة عنه عالمياً.

وأشاد المجتمعون بدولة الإمارات العربية المتحدة، التي ترأس هذا الاجتماع، معبرين عن تقديرهم لسرعة تجاوبها في عقده ورئاسة معالي وزير الصحة ووقاية المجتمع لأعمال الاجتماع الطارئ.. وثمّنوا قيام الدول الأعضاء باتخاذ خطوات استباقية وقائية، وعلاجية واحترازية، لمنع انتشار المرض، معربين عن شكرهم وتقديرهم لجميع العاملين الصحيين في الواجهة الأمامية وغيرهم ممن يقدمون الخدمات الأساسية لمختلِف أفراد المجتمع في هذه الأوقات العصيبة بتفانٍ وجُهدٍ دؤوب.. وأثنوا على ما أحرزته بعض الدول الأعضاء من تقدم في مجال المختبرات المتخصصة، وما قدمته من دعم مادي لمنظمة الصحة العالمية، ولتعاونها مع المجتمع الدولي، واتخاذها تدابير احترازية حازمة لمنع تفشي الوباء، وتوفيرها الإمكانات الطبية واللوجستية لعزل وعلاج الحالات المشتبه فيها، أو المصابة بين مواطنيها والمقيمين فيها.

كما نوّه الاجتماع إلى أهمية دور القيادات الدينية والمجتمعية وفقهاء الإسلام في رفع مستوى الوعي العام لدى المسلمين وحماية صحة وحياة الأفراد في الدول الأعضاء. وأشادوا بما تبذله منظمة التعاون الإسلامي ومؤسساتها ذات الصلة، بما فيها البنك الإسلامي للتنمية، بإنشاء مركز التأهب والاستجابة الاستراتيجي، وذلك لمساعدة أكثر الدول الأعضاء عُرضةً للخطر على التخفيف من الآثار السلبية الناجمة عن فيروس كوفيد-19 على الصعيد الصحي والاجتماعي والاقتصادي. مشيراً إلى تنويه المشاركين بجهود المنظمات والهيئات الدولية، لمجابهة التحديات العالمية الناجمة عن هذه الجائحة، والمساهمة في تعزيز الصحة العامة عالمياً.

وأكد معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع على أهمية الاجتماع في ظل الوضع الاستثنائي للتحدي الصحي الذي تواجهه دول العالم بما فيه الدول الاسلامية، والمتمثل بجائحة فيروس كورونا المستجد " كوفيد-"19 ، والذي يشكل امتحانا لقدرة الدول والنظم الصحية على مدى استعدادها للتعامل مع تداعيات المرض. مشيراً إلى التعاون بين الدول الأعضاء لم يكن مُلحاً كما هو الآن، لتعزيز جهود التكاتف والتنسيق بين الدول الاسلامية، بهدف احتواء تفشي الفيروس والتخفيف من آثاره على الصحة والاقتصاد والمجتمع في دول المنظمة وخاصة في الدول محدودة القدرات، وإيجاد آلية مشتركة تضمن للجميع تجاوز المحنة الصحية العالمية بتضافر الجهود والقدرات التي تجمع دول المنظمة إنسانياً مع جميع دول العالم.

وأوضح معاليه أن دولة الامارات العربية المتحدة وبتوجيهات قيادتها الرشيدة، ومنذ بداية ظهور الفيروس، أدركت أهمية مسؤوليتها الإنسانية وأعلنت تضامنها مع الجهود العالمية لاحتواء تداعيات انتشار الجائحة، فقدمت مختلف أشكال الدعم والمساعدة للعالم، ومساعدات عينية لمنظمة الصحة العالمية.. بالإضافة لعدة مبادرات إنسانية ومن أهمها " الإمارات وطن الإنسانية" بإجلاء رعايا دول شقيقة وصديقة من بؤر انتشار المرض ونقلهم إلى "مدينة الإمارات الإنسانية" في العاصمة أبوظبي.

أغلب قراء «الإمارات اليوم» متحمسون لعودة نشاط الصالات الرياضية وفاة سائق دراجة في حادث غريب بدبي رجاء الجداوي تتعرض لموجة هجوم وتنمر بعد إصابتها ب 'كورونا'

وأضاف معاليه، وعلى صعيد العلاقات الإنسانية قام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بالتواصل مع فضيلة شيخ الأزهر وقداسة بابا الكنيسة الكاثوليكية وذلك تجسيداً لمبادئ " وثيقة الاخوة الإنسانية " على أرض الواقع، مؤكداً استعداد دولة الإمارات لمد يد العون والمساعدة لجميع الدول من كل الأديان والأعراق.. كما قامت المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في إمارة دبي باعتبارها أكبر مستودعات الإغاثة الإنسانية حول العالم، والتي تقدم خدماتها للمنظمات والوكالات الأممية والمنظمات الدولية، بدعم جهود المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية في شرق البحر المتوسط لإيصال الإمدادات الطبية والمستلزمات الضرورية إلى 53دولة حول العالم في خلال الربع الأول من هذا العام.

اقرأ أكثر: وكالة أنباء الإمارات »

مالقيتو إلا الامارات 🤔

الإمارات تترأس الاجتماع الاستثنائي الـ 43 للمجلس الفني بهيئة التقييس لدول التعاونأبوظبي في 8 أبريل / وام / ترأست دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة في هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس 'مواصفات' أول أمس أعمال الاجتماع الاستثنائي الـ 43 للمجلس الفني بهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية. و أقرت أجهزة التقييس على مستوى دول مجلس التعاون مجموعة إجراءات استثنائية لتسهيل عمليات استيراد السلع والمنتجات وتحقيق انسيابيتها بين دول الخليج بصورة تدعم ملف الأمن الغذائي الخليجي، والأسواق الوطنية، في ظل الظروف الحالية التي تمر بها المنطقة والعالم. وقد ترأس سعادة عبد الله المعيني، مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس 'مواصفات' الاجتماع، الذي عقد عن بعد عبر تقنية الإتصال المرئي بحضور سعادة سعود بن ناصر الخصيبي، رئيس هيئة التقييس الخليجية ومسؤولي أجهزة التقييس في الدول الأعضاء. و تم الاتفاق على تمديد شارات وشهادات المطابقة التي تصدرها الدول الأعضاء لمدة ثلاثة أشهر قابلة للتمديد، دعماً لانسيابية حركة المنتجات. و اتفق الأعضاء على قصر الالتزام باللوائح الفنية والمواصفات القياسية الخليجية، والأخذ في الاعتبار إمكانية تعليق بعض المتطلبات غير الضرورية في تلك المواصفات بصورة تزيل العوائق في عمليات توريد المنتجات الغذائية، وكذلك تقليل الإجراءات الخاصة بالمنتجات الضرورية شريطة ألا تؤثر على صحة وسلامة المستهلك، ومنح الدول الأعضاء حرية التقييم حسب مقتضيات كل دولة. و اتفق المشاركون أيضا على تبني 12 مواصفة قياسية تتعلق بأقنعة الوجه 'الكمامات' والمطهرات والمعقمات وكذا المهام الطبية وتعقيم منتجات الرعاية الصحية، وملابس الحماية من العوامل المعدية، وأقنعة الوجه الطبية، والأجهزة الطبية والرموز الواجب استخدامها، وملصقاتها، والمعلومات المفترض توفيرها. وتم خلال الاجتماع اعتماد مواصفة للتقييم البيولوجي للأجهزة الطبية، وأجهزة حماية الجهاز التنفسي، وتحديد تغلغل مرشح الجسيمات، والرسوم التوضيحية، وتسمية المكونات، والمطهرات الكيماوية، واختبار التعليق الكمي لتقييم نشاط مبيدات الجراثيم للمطهرات الكميائية والمطهرات المستخدمة في المجالات الغذائية والصناعية والمؤسسية. و تضمن جدول الأعمال مناقشة تسهيل استيراد السلع وانسيابيتها بين دول مجلس التعاون الخليجي، بما من شأنه تعزيز الأمن الغذائي، ودعم الأسواق الوطنية في ظل الظروف الحالية التي تمر بها المنطقة والعالم أجمع. و اتخذت الأ

رؤساء هيئات الأسواق المالية الخليجية يناقشون احتواء تداعيات «كورونا»شاركت هيئة الأوراق المالية والسلع في الاجتماع الاستثنائي للجنة رؤساء هيئات الأسواق المالية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي عقد برئاسة الرئيس التنفيذي للهيئة، الدكتور عبيد الزعابي، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي، لدراسة أوضاع الأسواق المالية بدو كريم شارك بور (بقوة القرش) يعمل على تقوية الانتصاب وتاخير القذف حيث يعمل علة تطويل القضيب من 5 الى 7سم للطلب وتساب اضغطإشارة بسبابة اليد للأسفل عبر الحساب الشخصي holamontes749 Fii

«دبي العطاء» و«وزارة التربية» تطلقان حملة «التعليم دون انقطاع»بهدف تزويد 40000 طالب وطالبة بالأجهزة التي يحتاجون إليها كمرحلة أولى «دبي_العطاء» و«وزارة_التربية» تطلقان حملة «التعليم دون انقطاع» صحيفة_الخليج الإمارات دبي خلك_في_البيت التعلم_عن_بعد

«تنمية المجتمع» تطلق خطاً ساخناً للإبلاغ عن الإساءة للأطفال«تنمية المجتمع» تطلق خطاً ساخناً للإبلاغ عن الإساءة للأطفال صحيفة_الخليج

مليون درهم من «الفجيرة للصناعات البترولية» لصندوق «الإمارات...مليون درهم من «الفجيرة للصناعات البترولية» لصندوق «الإمارات_وطن_الإنسانية» صحيفة_الخليج الإمارات

مركز الشباب العربي يطلق برنامج مبعوثي التنمية بالمنطقة العربيةمركز_الشباب_العربي يطلق برنامج مبعوثي التنمية بالمنطقة العربية صحيفة_الخليج منوعات الإمارات